المرجع الإعلامي الأول للمؤتمرات والتطوير في السعودية والخليج

الإثنين - 7 ربيع الثاني 1440 هـ , 17 ديسمبر 2018 م - اخر تحديث: 05 ديسمبر 2018 - 06:21 م

أكثر الإعلامية للمؤتمرات والتطوير

متخصصون قدموا 18 بحثاً حول الظاهرة

أمير القصيم يرعى افتتاح مؤتمر التعصب الرياضي ” الآثار والحلول” (صور)

نشر في: الأربعاء 05 ديسمبر 2018 | 06:12 م
A+ A A-
لا توجد تعليقات
واس ، أكثر - بريدة

رعى صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم ، اليوم في مسرح جامعة القصيم ، حفل افتتاح مؤتمر التعصب الرياضي ” الآثار والحلول” ، الذي نظمته جامعة القصيم ممثلة في كلية التربية ، بمشاركة باحثين متخصصين في هذا المجال قدموا 18 بحثاً تناولت كافة جوانب ظاهرة التعصب الرياضي وأسبابها وطرق مواجهتها والحد منها.

وبدأ الحفل الخطابي المعد لهذه المناسبة بآيات من الذكر الحكيم ، ثم كلمة رئيس اللجنة العلمية عميد كلية التربية الدكتور سامي السنيدي قال فيها :” إن حكومة خادم الحرمين الشريفين – حفظه الله – أولت اهتماماً بالغاً بالرياضة ، إذ قامت بإنشاء الأندية الرياضية تحت مظلة الهيئة العامة للرياضة ، وفتح أقسام التربية البدنية وعلوم الرياضة بالجامعات السعودية ، وركزت رؤية المملكة ٢٠٣٠ على أهمية دور الرياضة ومكانتها في خلق مجتمع حيوي ، وحرصها على تطوير الجيل القادم من الشباب بدنياً وصحياً ، وذلك سعياً لتحقيق الأهداف المرجوة من الرؤية وزيادة الوعي الرياضي في مختلف فئات المجتمع ” .

وأكد الدكتور السنيدي ، حرص جامعة القصيم ممثلة بكلية التربية بعقد مؤتمر التعصب الرياضي ” الآثار والحلول ” للتعرف على الأسباب وما يترتب عليها والوصول إلى الحلول العلمية والعملية ، ومسببات التعصب الرياضي وآثاره الضارة على بناء المجتمع الحيوي ، ونشر الوعي بأهمية دور الرياضة في الاندماج والتماسك المجتمعي والتكاتف بين الأفراد ، وما تعكسه من آثار على النمو الاقتصادي والسياسي والاجتماعي ، وللتأكيد على دور المنافسات الرياضية في تعزيز الانتماء والولاء للوطن وتوظيف الألعاب الرياضية في رفع سمعة المملكة إقليمياً ودولياً ، مضيفاً أن المؤتمر يتناول العديد من المحاور من أهمها الآثار السلبية لهذه الظاهرة على تطور الألعاب والرياضات بالمملكة ، ودور المؤسسات التعليمية والتربوية والأندية الرياضية ومؤسسات المجتمع ذات العلاقة والأنظمة في التوعية والحد منها وخاصة بين الجماهير الرياضية ، ودور مدونات أخلاقيات الإعلام ومواثيق الشرف الإعلامي المهني في مكافحتها والتقليل من آثارها.

وأبان رئيس اللجنة العلمية ، أن مجالات الأوراق العلمية المتنوعة التي تقدمت للمشاركة بالمؤتمر بعد الفحص والتحكيم من اللجنة العلمية وصلت إلى 24 بحثاً في عدة مجالات منها العلوم الرياضية والتربوية والنفسية ، وكذلك في مجال علم الاجتماع ، بالإضافة إلى العلوم الشرعية والثقافة الإسلامية والأنظمة ، حيث شارك العديد من الباحثين والأكاديميين من داخل المملكة وخارجها ، لافتاً الانتباه إلى المشاركات من خارج المملكة هي من مصر والجزائر والسودان والعراق والسويد.

عقبه عبر معالي مدير جامعة القصيم الدكتور عبدالرحمن الدواد في كلمته عن سعادته بتنظيم مؤتمراً حول التعصب الرياضي بالجامعة ، ومناقشة هذه الظاهرة السلبية من الجانب العلمي ، معتبرًا أن هذه من الأدوار الهامة التي تؤديها الجامعة تجاه الرياضة التي أصبحت عنصراً مهماً ومؤثراً في المجتمع ، مظهراً أهمية أن تمارس هذه الرياضات بمختلف أنواعها في جو التنافس الشريف والأخلاق الحميدة ، موضحًا أن ظاهرة التعصب هي آفة يجب أن نقف عندها ونحدد آثارها ، ونتحدث حولها ونناقشها وإيجاد الحلول والمقترحات التي تساعد القائمين على الرياضة في نبذها.

وأعلن الدكتور الداود أن مجلس الجامعة وافق على تحويل قسم التربية الرياضية وعلوم الحركة إلى كلية مستقلة ، سترى النور قريباً، مقدمًا الشكر لجميع المنظمين لهذا المؤتمر والمشاركين من داخل المملكة وخارجها وجميع الإعلاميين والحضور، سائلاً الله للجميع التوفيق والسداد.

إثر ذلك كرم الأمير الدكتور فيصل بن مشعل أمير منطقة القصيم المشاركين والداعمين في إنجاح المؤتمر وجلساته.

بعد ذلك أكد سموه أن عدداً من أندية المنطقة لها مشاركات في نبذ التعصب الرياضي ومشاركتها في عدة جوانب اجتماعية ، مشيداً بهذه البادرة التي قامت بها جامعة القصيم وإقامة هذا المؤتمر عن التعصب الرياضي بمشاركة عدداً من الدول.

وأكد سمو أمير منطقة القصيم أهمية التحلي بالروح الرياضية لدى مشجعي الرياضة ورؤساء الأندية والقائمين عليها لأن هذه الروح تجعلهم أكثر قبولاً لكل شيء ، مشيرًا إلى أنه بإمكان كل شخص تشجيع نادي معين ولكن دون معاداة النادي الأخر، فكلنا أبناء وطن واحد وكلنا أسر متحابة ومتقاربة، ولا يجب أن نعادي بعضنا البعض لأجل مباراة في أي رياضة كانت ، معبراً عن تمنياته بأن تختفي ظاهرة التعصب الرياضي ، متمنياً أن يكون نبذ التعصب الرياضي منبراً للجميع ومنبع علم يدرس يواكبه توعية بهذا الجانب وأن تتبنى الجامعة بجهودها ومعالي مديرها النشط وجميع الوكلاء محفزاً أن يكون هناك تفعيل لهذا الأمر بالتوعية ونشر ما يمكن أن ينشر في هذا الجانب لن يتحقق شيء ، مقدماً شكره لمعالي مدير الجامعة والقائمين على هذا المؤتمر ، سائلاً الله للجميع التوفيق والسداد.

يذكر أن المؤتمر ناقش عدة محاور لمعالجة ظاهرة التعصب الرياضي منها الآثار السلبية لظاهرة التعصب الرياضي على تطور الألعاب والرياضات في المملكة ، وتأثير ذلك على تميزها وقدرتها على المنافسة محليًّا ودوليًّا ، والمحور الثاني دور المؤسسات التعليمية والتربوية والأندية الرياضية ومؤسسات المجتمع ذات العلاقة في توعية أفراد المجتمع ، خاصة الجماهير الرياضية بمخاطر التعصب الرياضي، وأهمية إشاعة الأخلاق الرياضية والتنافس الشريف بين الأندية وجماهيرها ، والمحور الثالث علاقة وسائل الإعلام، وأوعية التواصل الاجتماعي بزيادة التعصب الرياضي، ودور مدونات الخلافيات الإعلام ومواثيق الشرف الإعلامي المهني في مكافحة التعصب وأثاره ، والمحور الرابع دور الأنظمة والقوانين في الحد من ظاهرة التعصب الرياضي، والآليات والإجراءات الكفيلة بضمان تفعيل هذه الأنظمة والقوانين وتنفيذها.

وشهد سموه مراسم توقيع معالي مدير الجامعة لعقدين الأول هو مع أحدى شركات النقل المحلية لنقل الطالبات بقيمة 8114925 ريال ، والآخر هو مع إحدى الشركات المحلية لتطوير جانب من جوانب بنيتها الأساسية وهو مشروع تنفيذ تمديدات البنية الأساسية لموقع كلية العلوم والآداب بالبكيرية بقيمة 7651906 ريال.

وبارك سمو أمير المنطقة هذه العقود قائلا: “بفضل الله ننعم دائما بتوقيع عقود ومشاريع جديدة لنمو وازدهار المنطقة ، وذلك بفضل من الله ، ثم بدعم من حكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده – حفظهما الله – ، مشدداً سموه بأن يكون اختيار السائقين على مستوى عال من الثقة لنقل الطالبات بكل يسر وأمان بعد حفظ الله.

الرابط المختصر:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

وزير الحرس الوطني أعلن عن أبرز الفعاليات والبرامج

خادم الحرمين الشريفين يرعى مهرجان الجنادرية الـ 33.. الخميس

“ابن معمر” يشكر خادم الحرمين على رعايته ودعمه للفعاليات

المركز العالمي للحوار يشارك في مؤتمر “مخاطر التصنيف والإقصاء”

لإنجازها المرحلة الأولى بمشروع توسعة شبكة الغاز

“أرامكو” تحصد جائزة ولي عهد دبي للابتكار في إدارة المشاريع

الفعاليات شهدت إطلاق مبادرات حيوية لدعم روّاد الأعمال

300 خبير وقائد عالمي وإقليمي شاركوا تجاربهم عبر ملتقى “عرب نت” بالرياض

يناقش سبل الوحدة الإسلامية والتصدي للفكر المتطرف

الأمير خالد الفيصل يفتتح مؤتمر رابطة العالم الإسلامي بمشاركة 127 دولة

خلال مشاركتهم في مؤتمر الشبكات الكهربائية الذكية بجدة

مسؤولون: صناعة الكهرباء بالمملكة تواجه تحديات عديدة ونعمل على حلها (صور)

'