المرجع الإعلامي الأول للمؤتمرات والتطوير في السعودية والخليج

الخميس - 4 ربيع الثاني 1440 هـ , 13 ديسمبر 2018 م - اخر تحديث: 23 أبريل 2018 - 04:49 م

أكثر الإعلامية للمؤتمرات والتطوير

نبراس

بالتعاون مع الكلية الجامعية للبنات

نبراس” يطلق الملتقى العلمي للوقاية من المخدرات في البيئات التعليمية بينبع


نظمت أمانة اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات ممثلةً في المشروع الوطني للوقاية من المخدرات “نبراس” في محافظة ينبع اليوم الملتقى العلمي للوقاية من المخدرات في البيئات ..

نظمت أمانة اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات ممثلةً في المشروع الوطني للوقاية من المخدرات “نبراس” في محافظة ينبع اليوم الملتقى العلمي للوقاية من المخدرات في البيئات التعليمية بالتعاون مع الكلية الجامعية للبنات بينبع الصناعية وذلك بحضور حرم الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بينبع الصناعية ومنسوبات نبراس وأعضاء هيئة التدريس وطالبات الجامعة والجهات الحكومية والأهلية وذلك بمسرح الكلية الجامعية للبنات بينبع الصناعية .

وبدأ الملتقى بآيات من القرآن الكريم، ثم ألقت مديرة عام البرامج النسائية بأمانة اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات أ. هناء بنت عبدالله الفريح كلمة رحبت فيها بالحضور موضحة أن الملتقى يأتي ضمن المشروع الوطني “نبراس” بمبادرة من شركة الصناعات السعودية (سابك)، والذي يهدف إلى تحصين المجتمع من آفة المخدرات وخاصة الشباب من خلال ثمانية برامج حيوية يتم تطبيقها في كل مناطق المملكة ومحافظاتها ومراكزها باستخدام كافة الوسائل والبرامج والرسائل الإعلامية والعلمية ليتحقق الهدف المنشود بإذن الله والمتمثل بخفض حجم المخدرات وانتشارها وخفض نسبة الجريمة المتعلقة بالمخدرات، والتعريف بمشكلة المخدرات، وتشجيع المبادرات والمساهمات في دعم برامج الوقاية، داعيةً الحضور إلى الدخول لموقع أمانة اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات الالكتروني (www.ncnc.sa) والاستفادة من الخدمات التي يقدمها لمرتادية.

وقد أبدت الفريح شكرها للهيئة الملكية، ووزارة التعليم، والصحة، لتعاونهم في إقامة الملتقى، ولكل من شارك أو نظم. بعدها شاهد الحضور عرضاً مرئياً للموقع الالكتروني لأمانة اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات، عقبه عرض مرئي عن جهود الدولة في مكافحة المخدرات ودور رجال الأمن في حماية المجتمع منها، ثم تلا ذلك كلمة وكيلة الكلية الجامعية بينبع الصناعية الدكتورة سوزان بنت حسن الدوبي أشارت فيها إلى أن الشباب هم صمام الأمان.. وقوة الأوطان.. وهم عدة الأمم وثروتها.. لذا كان لزاماً على المجتمع العناية بهم ووقايتهم من كل مايسبب لهم الضرر ومن ذلك المخدرات والسموم.

وأضافت أن للدولة -أيدها الله- جهوداً واسعة لتوفير الحياة الآمنة للمواطنين.. وبذلت كل الإمكانيات لوقايتهم من أي خطر وخاصة المخدرات حيث جنَّدت كثيراً من الأجهزة للتصدي لهذه الآفة الخطيرة.. ومن تلك الجهود المباركة البرنامج الوطني للوقاية من المخدرات “نبراس” الذي يشكل مشروعاً إبداعياً يستهدف الشباب من خلال نشر التوعية والتثقيف المجتمعي لزيادة الوعي بخطورة تعاطي المخدرات.

وذكرت بأن كلية ينبع الجامعية -كمنصة تعليمية تربوية- تسعى جاهدة لإيجاد بيئة خالية من كل ما يشكل خطراً على شاباتنا من خلال مناشطها المختلفة وما انتهجته من استراتيجيات للارتقاء بفكر وعقل طالباتها وحمايتهن.

لذا فالكلية تسعد بمد يد التواصل والتعاون لدعم برامج المشروع الوطني “نبراس” لاشتراك الأهداف وتوحد الأسباب من أجل بناء القدرات الوطنية وتبصير الشباب وبث الوعي وفق أسس علمية، ومعايير عالمية.

وفي الختام كرم المشروع الوطني للوقاية من المخدرات “نبراس” حرم الرئيس التنفيذي للهيئة والكلية الجامعية للبنات بينبع الصناعية ومنسقة المشروع الوطني “نبراس” الأستاذة منى الغامدي ومقدمات أوراق العمل.

بعد ذلك انطلقت الجلسات العلمية حيث تناولت الجلسة الأولى دور المؤسسات التعليمية في حماية الفرد من خطر المخدرات والمؤثرات العقلية قدمتها منسقة المشروع بينبع مساعد مدير التخطيط والمعلومات بادارة التعليم بمحافظة ينبع، ثم كانت الورقة العلمية الثانية بعنوان (التواصل الأسري والتحديات الاجتماعية) مع منى الشربيني مديرة الإشراف النسوي بمكافحة المخدرات بمنطقة الرياض.

أما الجلسة العلمية الثانية فقد جاءت الورقة العلمية الأولى فيها بعنوان (المخدرات وسبل الوقاية منها) والتي ألقتها مديرة إدارة التدريب بأمانة اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات .

واختتم الملتقى بورقة عمل بعنوان (خطوات الإرشاد والعلاج) قدمته المدربة في التوعية الوقائية بالمديرية العامة لمكافحة المخدرات . والجدير بالذكر أنه صاحب الملتقى معرضاً توعوياً.

ينظمه المشروع الوطني للوقاية من المخدرات ‏‏”نبراس”

ملتقى الوقاية من المخدرات في البيئات ‏العسكرية ينطلق غداً بكلية الملك خالد العسكرية


ينطلق ” الملتقى التثقيفي للوقاية من المخدرات في البيئات ‏العسكرية “، الذي تقيمه الأمانة العامة للجنة الوطنية ‏لمكافحة المخدرات ممثلة بالمشروع الوطني للوقاية من المخدرات ..

ينطلق ” الملتقى التثقيفي للوقاية من المخدرات في البيئات ‏العسكرية “، الذي تقيمه الأمانة العامة للجنة الوطنية ‏لمكافحة المخدرات ممثلة بالمشروع الوطني للوقاية من المخدرات ‏‏”نبراس” بالتعاون مع المديرية العامة لمكافحة المخدرات، غدا ، بحضور قائد كلية الملك خالد العسكرية المكلف اللواء سعيد بن ناصر المرشان، والأمين العام للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات الدكتور فيصل بن سعد الشثري، وذلك في مقر ‏كلية الملك خالد العسكرية بالرياض.

وأوضح مدير الإدارة العامة للعلاقات والإعلام بندر بن عبد الله الرميحي، ‏أن هذا الملتقى يأتي ضمن خطة المشروع ‏الوطني للوقاية من المخدرات ‏‏”نبراس” لتنفيذ وإطلاق العديد من البرامج الوقائية والتوعوية للحد من مشكلة المخدرات.‏

وأكد أن الدولة – حفظها الله – ‏تبذل جهوداً مضنية ‏في حربها ضد مهربي ومروجي المخدرات ‏وعصابات الشر، وتواجه هذه‏ الحرب بكل ما أوتيت من ‏إمكانات وقدرات، وعلى جميع الصُّعُد الأمنية‏ والتوعوية ‏والتثقيفية والعلاجية والتأهيلية.‏

وبين أن الملتقى يتخلله جلسات علمية للجوانب الأمنية والإعلامية والإرشادية من أجل التوعية بخطورة تعاطي المخدرات والمؤثرات العقلية ، كما يُقام على هامشه معرضا إلكترونيا وقائيا.

“نبراس” يختتم فعالياته بالمدينة المنورة


اختتمت أمس فعاليات ملتقى ” نبراس ” الشبابي بالمدينة المنورة برعاية اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات “نبراس” . وشهد اليوم الأخير بالملتقى الذي استمر تسعة أيام ..

اختتمت أمس فعاليات ملتقى ” نبراس ” الشبابي بالمدينة المنورة برعاية اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات “نبراس” .

وشهد اليوم الأخير بالملتقى الذي استمر تسعة أيام ، حضوراً كثيفاً من أهالي المدينة المنورة وزوارها ، حيث تخلل الملتقى برامج متنوعة منها التوعوية والثقافية، وجلسة استشارات أسرية، ومحاضرة مؤثرة، ومسابقات حركية وثقافية، وأمسيات شعرية .

“نبراس” يطلق الملتقى العلمي للوقاية من المخدرات بجامعة الملك سعود للعلوم الصحية


نظم المشروع الوطني للوقاية المخدرات “نبراس” اليوم الملتقى العلمي للوقاية من المخدرات في البيئات الصحية بالتعاون مع جامعة الملك سعود بن عبدالعزيز للعلوم الصحية بحضور ..

نظم المشروع الوطني للوقاية المخدرات “نبراس” اليوم الملتقى العلمي للوقاية من المخدرات في البيئات الصحية بالتعاون مع جامعة الملك سعود بن عبدالعزيز للعلوم الصحية بحضور منسوبي نبراس وأعضاء هيئة التدريس وطالبات الجامعة وذلك بالقاعة الكبرى بمقر كلية التمريض بالجامعة.

وألقت مديرة إدارة البرامج النسائية باللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات هناء بنت عبدالله الفريح في بداية اللقاء كلمة أوضحت فيها أن الملتقى يأتي ضمن مشروع “نبراس” الذي أطلقه وزير الداخلية رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات مؤخرا بالشراكة مع بعض الجهات الحكومية والأهلية، ويهدف إلى تحصين المجتمع من آفة المخدرات وخاصة الشباب من خلال ثمانية برامج حيوية يتم تطبيقها في كل مناطق المملكة ومحافظاتها ومراكزها مدى خمسة أعوام باستخدام جميع الوسائل والبرامج والرسائل الإعلامية والعلمية ليتحقق الهدف المنشود المتمثل بخفض حجم المخدرات وانتشارها وخفض نسبة الجريمة المتعلقة بالمخدرات، والتعريف بمشكلة المخدرات، تحديد أدوار الجهات المشاركة في المشروع الوطني “نبراس” ، ودور فرق العمل في المناطق، وتشجيع المبادرات والإسهام في دعم برامج الوقاية، موجهة الشكر إلى الشؤون الصحية بالحرس الوطني وجامعة الملك سعود بن عبدالعزيز للعلوم الصحية لتعاونهم في إقامة الملتقى، ولكل المشاركين والمنظمين.

بعدها شاهد الحضور عرض مرئي لفيلم المشروع الوطني للوقاية من المخدرات “نبراس”، ثم ألقت مديرة الإشراف النسوي بالمديرية العامة لمكافحة المخدرات أمل خاشقجي كلمة شرحت نبذة تعريفية عن “نبراس” ورؤية الملتقى وهي المشاركة الفاعلية في المجتمع السعودي ورفع مستوى الأداء في مجال الوقاية من المخدرات وتكاملها، وعن برامجه الثمانية (الأسرة والطفل، البيئة التعليمية، الإعلام والإعلام الجديد، نجوم نبراس، الشبكة العالمية “جناد”، مركز الاستشارات، برنامج الأبحاث، المرصد السعودي لظاهرة المخدرات).

أعقبها عرض مرئي عن جهود الدولة في مكافحة المخدرات ودور رجال الأمن في الوقاية، ثم كلمة عميدة كلية التمريض بالجامعة الدكتورة هيا الفوزان أشارت فيها إلى أهمية دور المؤسسات التعليمية وأثرها في تعزيز منظومة القيم والوطنية في المجتمع، مبينة أن كلية التمريض حريصة على حماية جيل المستقبل من أي وباء وذلك بتوفير بيئة جامعية صحية آمنة وخالية من المخدرات ولذا فقد سخرت كافة الإمكانيات المتوفرة لديها في المساعدة للحد من انتشار هذه الآفة عن طريق إقامة أفكار ومبادرات وبرامج وحملات تثقيفية وملتقيات علمية وإجراء البحوث من شأنها محاربة آفة المخدرات وبيان أضرارها العقلية والاجتماعية.
بعدها سلمت مديرة الإشراف النسوي بالمديرية العامة لمكافحة المخدرات أمل خاشقجي الدروع للمشاركات في الملتقى والقائمين عليه وشهادات شكر للمتطوعات والمشاركات في المعرض المصاحب.

بعد ذلك انطلقت الجلسات العلمية حيث تناولت الجلسة الأولى عن (التعريف بالمشروع الوطني للوقاية من المخدرات “نبراس”) قدمتها مسؤولة وحدة التدريب والتطوير بإدارة البرامج النسائية باللجنة الوطنية بمكافحة المخدرات عواطف الدريبي، ثم الجلسة الثانية بعنوان (قياس نوعية البرامج التثقيفية والتوعوية والتعليمية التي تلقاها الشباب لتحذيرهم من خطر تعاطي المؤثرات العقلية والوقاية منه) قدمتها مديرة المركز الإقليمي لمراقبة السموم بصحة الشرقية الدكتورة مها المزروع، دارت محاورها حول: تعاطي المؤثرات العقلية بين الجريمة والمرض، نظرة تشخيصية لواقع وعي الشباب بخطر تعاطي المؤثرات العقلية، نتائج دراسة واقع العاملين في مجال التوعية، السياسات المقترحة لتطوير العمل التوعوي بخطر التعاطي في المجتمع السعودي، مستعرضة أهم الأسباب التي أدت بالشباب للتعاطي، التحديات التي تواجه العمل التوعوي.

ثم الجلسة الثالثة بعنوان (العنف الأسري وعلاقته بتعاطي المخدرات) ألقتها منسق مركز الأبحاث والتميز في برنامج الأمان الأسري الوطني في الشؤون الصحية بالحرس الوطني نورة محمد تناولت عن دور المخدرات والعنف الأسري في المملكة، الجهود المبذولة تجاه مشكلة العنف الأسري، وأبرز النتائج والدراسات الوطنية، السجل الوطني لحالات إيذاء وإهمال الأطفال.

واختتم الملتقى بجلسة بعنوان (خطوات الإرشاد والعلاج) قدمته مسؤولة وحدة البرامج الوقائية والدراسات بإدارة البرامج النسائية والأمانة العامة للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات غالية بن حميد.

يذكر أنه صاحب الملتقى معرض توعوي شاركت فيه كل من: إدارة التخطيط والتطوير مركز تدريب وتطوير القدرات النسائية، المديرية العامة لحرس الحدود، الجمعية الخيرية لمكافحة التدخين “نقاء”، المديرية العامة لمكافحة المخدرات.

معرضاً توعوياً

ضمن جهود “نبراس”.. مكافحة المخدرات تقيم معرضاً توعوياً في جامعة الإمام


أقامت المديرية العامة لمكافحة المخدرات بالتعاون مع جامعة الامام محمد بن سعود الاسلامية معرضاً توعوياً بأضرار المخدرات ضمن جهود المشروع الوطني للوقاية من المخدرات (نبراس) ..

أقامت المديرية العامة لمكافحة المخدرات بالتعاون مع جامعة الامام محمد بن سعود الاسلامية معرضاً توعوياً بأضرار المخدرات ضمن جهود المشروع الوطني للوقاية من المخدرات (نبراس) وذلك في مدينة الملك عبدالله للطالبات.

وأوضحت مديرة شعبة الشؤون الوقائية في المديرية العامة لمكافحة المخدرات هناء بنت عبدالله الفريح أن المعرض على مدار أسبوع يستهدف الطالبات واعضاء هيئة التدريس للإسهام في الحد من انتشار المخدرات وتفعيل دور الاسرة من خلال أفرادها، وتوضيح أهمية العمل الوقائي للمجتمع وتعزيز القيم الاخلاقية والاجتماعية لرفض قبول تعاطي المخـدرات.

وأكدت الفريح أن المشروع الوطني للوقاية من المخدرات (نبراس) يعمل على بناء القدرات الوطنية في مجال الوقاية من المـخدرات والمؤثرات العقلية، مشددة على أهمية وضرورة تفعيل دور الشراكة بين الجهات الحكومية والأهلية في تحقيق رسالة نبراس السامية.

ويحظى‭ ‬المشروع‭ ‬الوطني‭ ‬للوقاية‭ ‬من‭ ‬المـخدرات‭ ‬‮«‬نبراس‮»‬‭ ‬بمتابعة‭ ‬شخصية‭ ‬واهتمام‭ ‬من‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الملكي‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬نائب‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬وزير‭ ‬الداخلية‭ ‬رئيس‭ ‬اللجنة‭ ‬الوطنية‭ ‬لمكافحة‭ ‬الـمخدرات‭ ‬الأمير‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬نايف،‭ ‬وجاء‭ ‬مشروع‭ ‬‮«‬نبراس‮»‬‭ ‬لتوحيد‭ ‬الجهود‭ ‬في‭ ‬مكافحة‭ ‬المـخدرات‭ ‬في‭ ‬المملكة،‭ ‬ويستمر‭ ‬لمدة‭ ‬5‭ ‬أعوام‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬المملكة‭ ‬كمرحلة‭ ‬أولى،‭ ‬ويأخذ‭ ‬أبعاداً‭ ‬محلية‭ ‬وإقليمية‭ ‬ودولية‭.‬
والمشروع الوطني للوقاية من المـخدرات بهذا العمل الدؤوب يهدف إلى رفع الوعي المجتمعي في الوقاية من المخدرات في جميع أنحاء المملكة. كم يهدف البرنامج إلى اكساب المشاركين المهارات الحياتية المناسبة للوقاية من آفة المخدرات ونشر ثقافة الوقاية، وتعزيز القيم الإيجابية، والتشجيع عليها والعمل على زيادة الوعي المجتمعي لتجنيب شبابنا تلك المخاطر.
نـبراس

” نـبراس ” يستهدف أسر جمعية الملك سلمان للإسكان الخيري ببرامج وأنشطة توعوية


ضمن فعاليات نـبراس تنظم أمانة اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات بالتعاون مع المديرية العامة لمكافحة المخدرات والمركز السعودي للدراسات وأبحاث الوقاية من المخدرات والمؤثرات العقلية (حصين) وجمعية ..

ضمن فعاليات نـبراس تنظم أمانة اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات بالتعاون مع المديرية العامة لمكافحة المخدرات والمركز السعودي للدراسات وأبحاث الوقاية من المخدرات والمؤثرات العقلية (حصين) وجمعية الملك سلمان للإسكان الخيري،غداً الاثنين، الحملة التوعوية للمشروع الوطني للوقاية من المخدرات ( نـبراس )، وذلك في إطار برنامج الاسرة والطفل ، ولمدة 3 أيام بمقر جمعية الملك سلمان للإسكان الخيري .

وأبانت مديرة إدارة البرامج النسائية في اللجنة الوطنية المكافحة المخدرات هناء بنت عبد الله الفريح أن الحملة التوعوية تسعى لبيئة آمنة واعية قوية تواجه ظروف الحياة لتحقيق أهدافها من خلال ابنائها، محققة بهم رؤية الوطن 2030، موضحة أن هذه الفعاليات تتضمن أربعة برامج تدريبية وتثقيفية توعوية تقدم بشكل يومي.

وذكرت أن البرنامج الأول بعنوان (ظاهرة المخدرات وسبل الوقاية منها)، وهو موجه للأمهات لرفع مستوى الوعي لديهن للإسهام في الحد من انتشار المخدرات بين أفراد الأسرة وتفعيل دور الفرد فيها، من خلال ثلاثة محاور) ظاهرة تعاطي المخدرات -الوقاية الأسرية وحماية النشء -خطوات الإرشاد والعلاج).

فيما يتضمن البرنامج التثقيفي الثاني المخصص للفتيات (التثقيف بخطر المؤثرات العقلية على الصحة النفسية) والتحذير من نهاية طريق هذه الآفة ضمن فعاليات نـبراس، ومدى تأثيرها على الفرد ومن ثم الأسرة وبالتالي المجتمع، كما سيقوي البرنامج من المناعة الشخصية وبناء الوعي الذاتي لرفض السلوكيات الخاطئة وإكساب مهارة إدارة الانسان لذاته إدارة إيجابية، من خلال اكسابهم سلوكيات معينة منها (توكيد الذات – مقاومة ضغط الأقران – التفاوض -إدارة الوقت بفاعلية).

وقالت الفريح إن البرنامج الثالث تدريبي بعنوان (الطفولة والقيم) موجه للأطفال من 6 إلى 10 سنوات؛ بهدف غرس قيم عقدية اسلامية وأخلاقية ووطنية وعقلية ووجدانية وانفعالية واجتماعية ومادية وجمالية، لتعديل السلوكيات، وضمان التربية السليمة للأجيال المستقبلية لتنشئة جيل إسلامي واع لكل تحديات عصرنا الراهن.

فيما جاء البرنامج الرابع بعنوان (المعرض التوعوي المتنقل) الذي يُعرض فيه طرق التهريب وأدوات التعاطي، بالإضافة الى مركز الاستشارات الوطني (1955) الذي يقدم استشارات مجانية.

وأكدت الفريح ان العمل الدؤوب طوال العام للمشروع الوطني للوقاية من المخدرات ( نـبراس ) يأتي بإشراف من أمين عام اللجنة الوطنية عبدالاله بن محمد الشريف وبمبادرة من شركة الصناعات السعودية (سابك).

جامعة جدة و “نبراس” توقعان مذكرة للتعاون في المجالات البحثية والوقائية والتدريبية والماجستير


وقعت جامعة جدة مذكرة تعاون مع اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات “نبراس” في مجالات الدراسات والبحوث المتعلقة بالتوعية ببرامج الوقاية من مخاطر المخدرات ،وتنمية الوعي ضد ..

وقعت جامعة جدة مذكرة تعاون مع اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات “نبراس” في مجالات الدراسات والبحوث المتعلقة بالتوعية ببرامج الوقاية من مخاطر المخدرات ،وتنمية الوعي ضد هذه الآفة داخل الجامعة وبين منسوبيها ، واتخاذ الاجراءات الأولية لاستكشاف حالات التعاطي المبكر وطرق علاجها .

وتتضمن مذكرة التعاون التي وقعت بمقر الجامعة اليوم ، ووقعها كل من معالي مدير الجامعة الدكتور عبدالفتاح بن سليمان مشاط ، والأمين العام للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات عبدالإله بن محمد الشريف، بحضور مدير شرطة منطقة مكة المكرمة اللواء سعيد القرني، ومدير مكافحة المخدرات بمنطقة مكة المكرمة اللواء محمد الثبيتي، مساهمة الجامعة في تطوير وتنفيذ البرامج الوقائية والتأهيلية والعلاجية في المجتمع المحيط بها، كذلك المساهمة في إعداد برامج تدريبية لإعادة تأهيل مرضى الإدمان، وتنمية مهاراتهم تمهيدا لإلحاقهم بفرص العمل المتاحة ودمجهم في المجتمع .

وأكد الدكتور مشاط أن المذكرة تأتي في إطار توجهات الجامعة للتعاون والشراكة مع القطاعات خارج الجامعة ، بما يحقق تطلعاتها وأهدافها ضمن رؤية المملكة ٢٠٣٠ ، موضحً أن المذكرة اشتملت على التعاون والمشاركة في تنفيذ المؤتمرات والندوات العلمية وورش العمل المتخصصة التي تهدف إلى رفع كفاءة العاملين والمختصين في مجال عمل اللجنة وزيادة فاعلية البرامج الوقائية والعلاجية فضلاً عن التأهيلية .

وأضاف معالي مدير جامعة جدة أن مذكرة التعاون الموقعة إلى جانب تضمنها لدعم اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات بالكفاءات العلمية المتخصصة ، فإنها تسعى لإنشاء كرسي بحثي عن المخدرات وأضرارها بالجامعة ، مؤكداً اعتماد برنامج مهني للماجستير في السموم والأدلة الجنائية من قبل اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات سينطلق مع بداية الفصل الدراسي الأول للعام ١٤٣٩هـ ، والذي سيكون الأول ليس فقط على مستوى المملكة العربية السعودية بل على مستوى الشرق الأوسط ، إذ نطمح من خلاله لتوفير كوادر مؤهلة للتعامل مع هذا المستوى من مكافحة المخدرات والتعريف بمدى خطورتها على المجتمع ، لافتا إلى أن قبول المرشحين من اللجنة سيترأسه عضو اللجنة العلمية بمشروع نبراس الدكتور صلاح منشاوي .

من جهته , أوضح الأمين العام للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات ، أن مثل هذه الاتفاقيات تأتي ضمن سياسات اللجنة بالإضافة إلى وزارة التعليم للعمل على الحد من آفة المخدرات ، خاصة وأن جامعة جدة لها دور في الجانب الأكاديمي والتعليمي التربوي ، مبيناً أن من أهم المحاور التي تم الاتفاق عليها التدريب والوقاية وكذلك جانبي العلاج والتأهيل من خلال ايجاد مراكز بحثية لعلاج هذه الآفة من مختلف الجوانب .

وأشار الشريف إلى عقد ورشة عمل لمناقشة العديد من المحاور التي تم الاتفاق حولها، التي سيكون من أبرزها إنشاء مستشفى متخصص في علاج الإدمان بجانب عقد العديد من الدورات التدريبية التي تستهدف الطلاب والطالبات من منسوبي جامعة جدة ، مبيناً أن هنالك مادة إلزامية لطلاب الجامعات اعتمدت من قبل سمو وزير الداخلية رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات وبتنسيق مسبق مع وزارة التعليم ، وسيتم تطبيقها خلال العام القادم بمشيئة الله في جامعة جدة ومن ثم باقي جامعات المملكة .

اختتام فعاليات مهرجان نبراس الترفيهي بمركز الملك عبدالعزيز التاريخي


اختتمت مساء أمس فعاليات المهرجان الترفيهي الذي نظمه المشروع الوطني للوقاية من المخدرات “نبراس” بمناسبة اليوم العالمي لمكافحه المخدرات وذلك بمركز الملك عبدالعزيز التاريخي ولمدة ..

اختتمت مساء أمس فعاليات المهرجان الترفيهي الذي نظمه المشروع الوطني للوقاية من المخدرات “نبراس” بمناسبة اليوم العالمي لمكافحه المخدرات وذلك بمركز الملك عبدالعزيز التاريخي ولمدة ثلاثة ايام.

وصرحت مديرة اداره البرامج في اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات الاستاذة هناء عبدالله الفريح مؤكدة أن مهرجان نبراس الترفيهي حقق ولله الحمد الأهداف المرجوة منه، من الالتقاء بالأسر والأطفال وتقديم التوعية والتثقيف لهم وتعزيز القيم والمهارات لديهم عبر الترفيه.

وذكرت الفريح أن هذه الفعاليات تاتي ضمن برامج المشروع الصيفيه بهدف استثمار أوقات الفراغ في الاجازة بما يعود عليهم بالنفع والفائدة بشكل مدروس وهادف وترفيهي جذاب وأكدت الفريح أن أكثر ما عزز نجاح هذا المشروع هو التكامل والتعاون الكبير بين الجهات المشاركة التي قدمت رسائلها التوعوية والتثقيفية بوسائل وأساليب مختلفة، أسهمت في ترسيخ قيم المشروع في أذهان زوار المهرجان.

وقدمت مديرة البرامج في اللجنه الوطنيه لمكافحه المخدرات شكرها الكبير لمركز الملك عبدالعزيز التاريخي الذي أتاح مقرهم لعقد المهرجان وساهم في تقديم التسهيلات لتهيئته ليكون مناسب مع طبيعة الفعاليات والفقرات المقدمة فيه.

وتضمنت فعاليات المهرجان معرضا تثقيفيا بخطر المخدرات والمؤثرات العقليه والنهاية المؤلمة لمن يقع في براثنها، وأركان للجهات ذات العلاقة من حرس الحدود ومستشفى الامل للصحه النفسيه وجمعية نقاء لمكافحه التدخين ومكتبة الملك عبد العزيز وجمعية كيان. وجمعية قيادي انا وجمعية اللؤلؤه والهلال الاحمر ومستوصف مركز الورود و عدد من الجهات الاخرى.الشريكه إضافة لمسرح الطفل الذي قدم مسابقات وفقرات ترفيهية وقدمت من خلاله الجوائز للحضور ، وكذلك المرسم الحر الذي جذب الأطفال بشكل كبير، وركن العرائس الذي قدمت من خلاله قصصا للأطفال، مع الشخصيات المتحركة واللذي من خلاله تم تعزيز القيم لدى الأطفال، كما قدمت فقرات استعراضية لمحترفون وقد لاقت استحسان الحضور.

المعرض التوعوي

اختتام المعرض التوعوي للتعريف بأضرار المخدرات في السيح


اختتمت بمدينة السيح أمس فعاليات اليوم العالمي لمكافحة المخدرات والمعرض التوعوي المصاحب الذي نظمتها إدارة مكافحة المخدرات بالخرج بعنوان “أنتم الأمل لبناء الوطن” . وشهد ..

اختتمت بمدينة السيح أمس فعاليات اليوم العالمي لمكافحة المخدرات والمعرض التوعوي المصاحب الذي نظمتها إدارة مكافحة المخدرات بالخرج بعنوان “أنتم الأمل لبناء الوطن” .

وشهد المعرض التوعوي بأضرار المخدرات الذي أقيم في إحدى المولات بمدينة السيح حضوراً لافتاً حيث اشتمل على أركان متعددة وعروضاً مرئيّة توضح جهود رجال مكافحة المخدرات في التصدي لآفة المخدرات ، تشتمل على أرقام وإحصائيات عن مهربي المخدرات المقبوض عليهم والكميات المضبوطة التي كانت بحوزتهم.

‏ ويهدف المعرض التوعوي الذي استمر لمدة ثلاثة أيام لنشر الوعي المعرفي بأضرار المخدرات وتأثيرها السلبي على الفرد والمجتمع والوطن ، وإيصال رسالةً توعوية من خلال فعاليات المعرض التوعوي بين جميع أفراد المجتمع، وأبراز الجهود في سبيل القضاء والتصدي لآفة المخدرات.

يذكر أنه تم تخصيص يوم 26 يونيو من كل عام ليكون يوما عالميا لمكافحة المخدارات لما لها من مخاطر جسيمة تهدد العالم، وتمثل ظاهرة تلقى مقاومة شديدة من الحكومات لمنع انتشارها. ويهدف هذا اليوم إلى توعية المجتمعات بالمقصود بمعنى الإدمان، وأضراره، وكيفية التعرف على أعراضه والعلامات التي تظهر على متعاطي المخدرات، والتبصير بما يجب إتباعه لتفادي الوقوع فيه هذا الخطر الكبير وكيفية الوقاية من انتشاره عن طريق التنشئة الاجتماعية السليمة وتلبية احتياجات الشباب في وقت مبكر يتناسب مع نموهم الفكري والجسدي.

ويهدف هذا اليوم إلى توعية المجتمعات بالمقصود بمعنى الإدمان، وأضراره، وكيفية التعرف على أعراضه والعلامات التي تظهر على متعاطي المخدرات، والتبصير بما يجب إتباعه لتفادي الوقوع فيه هذا الخطر الكبير وكيفية الوقاية من انتشاره عن طريق التنشئة الاجتماعية السليمة وتلبية احتياجات الشباب في وقت مبكر يتناسب مع نموهم الفكري والجسدي .
ويُحتفل باليوم في جميع أنحاء العالم بالكثير من الحماس لجعل الناس على بينة بمخاطر إدمان المخدرات والاتجار غير المشروع بها، وأن هذه المشكلة تؤثر في الاستقرار الاجتماعي والاقتصادي والسياسي للأمة؛ مما يزعزع تنميتها، وهذا ما شجع اللجان المعنية بالمخدرات والجريمة على التفاني بعملهم بشأن المراقبة الدولية للمخدرات، وحث جميع الحكومات على تقديم أقصى قدر ممكن من الدعم المالي والسياسي.

“نبراس” يقدم برنامجاً تثقيفياً ضد آفة المخدرات لمنسوبي قوات الأمن الخاصة


أقام المشروع الوطني للوقاية من المخدرات “نبراس”، بحضور ( 500) شخص من منسوبي قوات الأمن الخاصة اليوم برنامجاً تثقيفياً بمقر قوات الأمن بالرياض، بالشراكة مع ..

أقام المشروع الوطني للوقاية من المخدرات “نبراس”، بحضور ( 500) شخص من منسوبي قوات الأمن الخاصة اليوم برنامجاً تثقيفياً بمقر قوات الأمن بالرياض، بالشراكة مع المركز السعودي للوقاية من المخدرات.

وقد ألقى عميد المركز السعودي للوقاية من المخدرات بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية الدكتور إبراهيم بن محمد الزبن محاضرةً توعوية بين فيها مخاطر المخدرات وأضرارها وسبل الوقاية منها، والجهود التي تبذلها الدولة حفاظاً على أبناء الوطن ومقدراته مثمناً الشراكة مع المشروع الوطني للوقاية من المخدرات “نبراس” في البرامج التثقيفية والتدريبية التي تسعى إلى بناء قدرات وطنية لنشر الوعي الثقافي والوقائي ضد هذه الآفة.

وحمّل “الزبن” المشاركين تثقيف أقارنهم ووقايتهم بمخاطر المخدرات وأضرارها الصحية والاجتماعية.

من جانبه أوضح أمين عام اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات مساعد مدير عام مكافحة المخدرات للشؤون الوقائية ورئيس مجلس إدارة مشروع “نبراس” عبدالاله بن محمد الشريف أن هذا اللقاء يأتي ضمن برامج وخطط مشروع “نبراس” لتقديم البرامج التثقيفية في القطاعات العسكرية الذي يحظى بدعم ومتابعة صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات للوصول لمجتمع واعٍ يحارب هذه الآفة بكافة السبل.

ويحظى‭ ‬المشروع‭ ‬الوطني‭ ‬للوقاية‭ ‬من‭ ‬المخدرات‭ ‬‮«‬نبراس‮»‬‭ ‬بمتابعة‭ ‬شخصية‭ ‬واهتمام‭ ‬من‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الملكي‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬نائب‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬وزير‭ ‬الداخلية‭ ‬رئيس‭ ‬اللجنة‭ ‬الوطنية‭ ‬لمكافحة‭ ‬المخدرات‭ ‬الأمير‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬نايف،‭ ‬وجاء‭ ‬مشروع‭ ‬‮«‬نبراس‮»‬‭ ‬لتوحيد‭ ‬الجهود‭ ‬في‭ ‬مكافحة‭ ‬المخدرات‭ ‬في‭ ‬المملكة،‭ ‬ويستمر‭ ‬لمدة‭ ‬5‭ ‬أعوام‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬المملكة‭ ‬كمرحلة‭ ‬أولى،‭ ‬ويأخذ‭ ‬أبعاداً‭ ‬محلية‭ ‬وإقليمية‭ ‬ودولية‭.‬
المعرض التوعوي

70 طالبًا بتعليم تبوك يزورون معرض مكافحة الـمـخـدرات


زار 70 طالبًا من مدارس منطقة تبوك أمس، المعرض الوقائي عن أضرار الـمـخـدرات والمسكرات، والمقامة فعالياته حالياً في مستشفى الملك سلمان للقوات المسلحة بالشمالية الغربية بالتزامن ..

زار 70 طالبًا من مدارس منطقة تبوك أمس، المعرض الوقائي عن أضرار الـمـخـدرات والمسكرات، والمقامة فعالياته حالياً في مستشفى الملك سلمان للقوات المسلحة بالشمالية الغربية بالتزامن مع ” اليوم العالمي لمكافحة المخدرات”، بمشاركة عدد من الجهات الحكومية.

واستمع الطلاب لشرح عن المعرض من المنظمين واطلعوا على محتوياته من عروض مرئيّة ووسائل توعوية وتثقيفية متنوعة.

يذكر أن المعرض يهدف إلى التعريف بأضرار المخدرات والوسائل المتبعة في ترويجها واستخدامها وأسباب الوقوع في الإدمان، وطرق التخلص.

يذكر أنه تم تخصيص يوم 26 يونيو من كل عام ليكون يوما عالميا لمكافحة المخدارات لما لها من مخاطر جسيمة تهدد العالم، وتمثل ظاهرة تلقى مقاومة شديدة من الحكومات لمنع انتشارها. ويهدف هذا اليوم إلى توعية المجتمعات بالمقصود بمعنى الإدمان، وأضراره، وكيفية التعرف على أعراضه والعلامات التي تظهر على متعاطي المخدرات، والتبصير بما يجب إتباعه لتفادي الوقوع فيه هذا الخطر الكبير وكيفية الوقاية من انتشاره عن طريق التنشئة الاجتماعية السليمة وتلبية احتياجات الشباب في وقت مبكر يتناسب مع نموهم الفكري والجسدي.
 
 كما يذكر أن إدمان الـمـخـدرات هو الحالة الناتجة عن استعمال مواد بصفة مستمرة (غالبا مواد مخدرة) بحيث يصبح المرء معتمدا عليها نفسيا وجسميا، بل ويحتاج إلى زيادة الجرعة من وقت لآخر ليحصل على نفس الأثر دائما، وهكذا يتناول المدمن جرعات تتضاعف في زمن وجيز حتى تصل لدرجة توقع أشد الضرر بالجسم والعقل فيفقد الشخص القدرة على القيام بأعماله وواجباته اليومية في غياب هذه المادة، وفي حالة التوقف عن استعمالها تظهر عليه أعراض نفسية وجسدية خطيرة تسمى أعراض الانسحاب وقد تؤدي إلى الموت. والإدمان يمكن أن يكون إدمان المشروبات الروحية أو المخدرات أو الأدوية النفسية المهدئة أو المنومة أو المنشطة .
 

“نبراس” ينظم برنامجاً توعوياً للأسر عن أضرار الـمخـدرات


ينظم المشروع الوطني للوقاية من الـمخـدرات “نبراس” يوم الخميس المقبل، برنامجاً توعوياً يستهدف الأسر، عن أضرار المخدرات والمؤثرات العقلية وطرق الوقاية منها، وذلك في مركز الملك ..

ينظم المشروع الوطني للوقاية من الـمخـدرات “نبراس” يوم الخميس المقبل، برنامجاً توعوياً يستهدف الأسر، عن أضرار المخدرات والمؤثرات العقلية وطرق الوقاية منها، وذلك في مركز الملك عبدالعزيز التاريخي .

وأوضح الرئيس التنفيذي لمشروع “نبراس” الدكتور نزار بن حسين الصالح، أن اللجنة الوطنية لمكافحة الـمخـدرات ممثلة في مشروع “نبراس” الوقائي تحرص على تنفيذ البرامج والفعاليات الوقائية والتثقيفية، ضمن خطة تم إعدادها مع عدة مختصين لتوعية الجمهور بأضرار المخـدرات والمؤثرات العقلية والتحذير منها وكذلك لحماية النشء من مخاطر هذه الآفة.

وأشار الصالح إلى أن البرنامج الذي سيستمر ثلاثة أيام، يحوي على معارض مصاحبة يشارك فيها عدد من الجهات الحكومية ذات العلاقة،تتضمن عرض أفلام توعوية لمخاطبة مختلف شرائح المجتمع، إضافة إلى فعاليات ترفيهية توعوية عبر مشاهد مسرحية ومسابقات ، إضافة إلى ركن مركز استشارات الإدمان 1955 الذي يقدم الاستشارات العلاجية وتبصير الأسر بكيفية التعامل مع متعاطي المخدرات، إضافة إلى توزيع المطبوعات والبروشورات التوعوية التي تبين للأسر مخاطر المخدرات صحياً واقتصادياً واجتماعياً وتقديم هدايا للمشاركين والزوار.

وأكد الصالح أن هذه الفعاليات تأتي ضمن برامج المسؤولية المجتمعية التي يتبناها المشروع الوطني للوقاية من المخـدرات “نبراس” بمبادرة ودعم من “سابك” لزيادة وعي المجتمع بمخاطر المخـدرات ويحظى بمتابعة مباشرة من أمين عام اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات رئيس مجلس إدارة مشروع نبراس عبد الإله بن محمد الشريف.

ويحظى‭ ‬المشروع‭ ‬الوطني‭ ‬للوقاية‭ ‬من‭ ‬المخدرات‭ ‬‮«‬نبراس‮»‬‭ ‬بمتابعة‭ ‬شخصية‭ ‬واهتمام‭ ‬من‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الملكي‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬نائب‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬وزير‭ ‬الداخلية‭ ‬رئيس‭ ‬اللجنة‭ ‬الوطنية‭ ‬لمكافحة‭ ‬المخدرات‭ ‬الأمير‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬نايف،‭ ‬وجاء‭ ‬مشروع‭ ‬‮«‬نبراس‮»‬‭ ‬لتوحيد‭ ‬الجهود‭ ‬في‭ ‬مكافحة‭ ‬المخدرات‭ ‬في‭ ‬المملكة،‭ ‬ويستمر‭ ‬لمدة‭ ‬5‭ ‬أعوام‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬المملكة‭ ‬كمرحلة‭ ‬أولى،‭ ‬ويأخذ‭ ‬أبعاداً‭ ‬محلية‭ ‬وإقليمية‭ ‬ودولية‭.‬

بالصور.. اختتام ملتقى “نـبراس الخير” بمنطقة تبوك


اختتم المشروع الوطني نـبراس بالتعاون مع فرع وزارة الشؤون الاسلامية بمنطقة تبوك وإدارة مكافحة المخدرات بالمنطقة ، فعاليات مسابقة ( نـبراس الخير ) في مساجد ..

اختتم المشروع الوطني نـبراس بالتعاون مع فرع وزارة الشؤون الاسلامية بمنطقة تبوك وإدارة مكافحة المخدرات بالمنطقة ، فعاليات مسابقة ( نـبراس الخير ) في مساجد مدينة تبوك ومحافظتي حقل وضباء ، وذلك ضمن جهود توعية الشباب والمجتمع بآثار المخدرات وسبل الوقاية منها.

وعبر مدير الشؤون الإسلامية بمنطقة تبوك محمد السميري عن شكره للقائمين على البرنامج الوطني للوقاية من المخدرات ” نبراس ” مؤكداً أن الملتقى استفاد منه عدد من الأئمة والخطباء والمؤذنين ورواد المساجد بمدن ومحافظات المنطقة ، مشيراً إلى أن الملتقى الذي استمر على مدى 11 يوماً, قد نفذ عدداً من المحاضرات والمسابقات ، متمنياً استمرار مثل هذه البرامج الهادفة التي تسهم في تحصين المجتمع من هذه الآفة الخطيرة .

من جهتها كرمت إدارة مكافحة المخدرات بمنطقة تبوك الفائزين بهذه المسابقة . يذكر أن المشروع الوطني للوقاية من المخدرات ( نبراس ) نفذ تلك المسابقة في أكثر من 32 جامعاً بمناطق المملكة ومحافظاتها ، وقام بتوزيع أكثر من 1500 جائزة عينية ومادية .

الجدير بالذكر بأن البرنامج الوطني للوقاية من المخدرات “نبراس” أطلقه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات بشراكة مع كافة الجهات والأفراد والمؤسسات وبمبادرة الشركة السعودية للصناعات الأساسية سابك من خلال ثمانية برامج حيوية تستمر طوال العام.

ويحظى‭ ‬المشروع‭ ‬الوطني‭ ‬للوقاية‭ ‬من‭ ‬المخدرات‭ ‬‮نبـراس ‬‭ ‬بمتابعة‭ ‬شخصية‭ ‬واهتمام‭ ‬من‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الملكي‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬نائب‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬وزير‭ ‬الداخلية‭ ‬رئيس‭ ‬اللجنة‭ ‬الوطنية‭ ‬لمكافحة‭ ‬المخدرات‭ ‬الأمير‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬نايف،‭ ‬وجاء‭ ‬مشروع‭ ‬‮«‬نبراس‮»‬‭ ‬لتوحيد‭ ‬الجهود‭ ‬في‭ ‬مكافحة‭ ‬المخدرات‭ ‬في‭ ‬المملكة،‭ ‬ويستمر‭ ‬لمدة‭ ‬5‭ ‬أعوام‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬المملكة‭ ‬كمرحلة‭ ‬أولى،‭ ‬ويأخذ‭ ‬أبعاداً‭ ‬محلية‭ ‬وإقليمية‭ ‬ودولية‭.‬

كما يهدف‭ ‬نبـراس ‭ ‬لخلق‭ ‬بيئة‭ ‬خالية‭ ‬من‭ ‬الـمخـدرات ‬من‭ ‬خلال‭ ‬نشر‭ ‬ثقافة‭ ‬الوقاية‭ ‬عبر‭ ‬وسائل‭ ‬الإعلام‭ ‬المختلفة،‭ ‬واستغلال‭ ‬وسائل‭ ‬الدعاية‭ ‬والإعلان‭ ‬لتعزيز‭ ‬القيم‭ ‬الإيجابية‭ ‬والتشجيع‭ ‬عليها،‭ ‬ويقدم‭ ‬خدمات‭ ‬متعددة‭ ‬منها‭ ‬خدمة‭ ‬الاتصال‭ ‬المجاني‭ ‬لسهولة‭ ‬التواصل‭ ‬مع‭ ‬المجتمع‭ (‬1955‭)‬،‭ ‬تحت‭ ‬إشراف‭ ‬مباشر‭ ‬من‭ ‬اللجنة‭ ‬الوطنية‭ ‬لمكافحة‭ ‬المخدرات،‭ ‬والمديرية‭ ‬العامة‭ ‬لمكافحة‭ ‬المخدرات‭ ‬بمبادرة‭ ‬من‭ ‬شركة‭ (‬سابك‭)‬،‭ ‬والعمل‭ ‬على‭ ‬الحد‭ ‬من‭ ‬مشكلة‭ ‬تعاطي‭ ‬المخدرات‭.‬

بحضور عدد من سفراء المشروع والإعلاميين والأكاديميين والضباط

بالصور.. تدشين حساب (نبراس بكل لغات العالم)..والشريف: دور رجال الأعمال والبنوك ضعيف جداً


بحضور عدد من سفراء المشروع الوطني للوقاية من المخدرات (نبراس) وعدد من الإعلاميين والأكاديميين والضباط أطلق نبراس ليلة أمس بمقر الأمانة العامة للجنة الوطنية لمكافحة ..

بحضور عدد من سفراء المشروع الوطني للوقاية من المخدرات (نبراس) وعدد من الإعلاميين والأكاديميين والضباط أطلق نبراس ليلة أمس بمقر الأمانة العامة للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات حساب (نبراس بكل لغات العالم) .

وقال الأمين العام للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات مساعد مدير عام مكافحة المخدرات للشؤون الوقائية رئيس مجلس إدارة المشروع الوطني للوقاية من المخدرات “نبراس” عبدالاله بن محمد الشريف، أن ظاهرة تعاطي المخدرات تعتبر من أشد الظواهر خطورة في عالم اليوم؛ لما لها من أضرار جسيمة من النواحي الصحية والاجتماعية والاقتصادية والأمنية.

وأشار الشريف ، فى كلمة له: إلى أن الدول تسعى ومن ضمنها المملكة لمكافحة هذه الظاهرة الخطيرة بشتى الوسائل، حيث بذلت وزارة الداخلية بالمملكة جهوداً عظيمة، وحققت نجاحات كبيرة حدّت كثيراً من هذه الظاهرة، ولا تزال الجهود متواصلة.

وأضاف: في هذا الإطار بادرت الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) بمشروع وطني للوقاية من المخدرات بالتعاون مع اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات “نبراس”.

وذكر الشريف أن مشروع “نبراس” لم يغفل عن المبادرات والبرامج التوعوية، إذ أطلق خلال هذا الشهر “مسابقة نبراس الخير” في أكثر من 43 جامعاً في مختلف مناطق ومحافظات ومدن المملكة وبمشاركة 128 داعية بتوجيهات ودعم سمو سيدي ولي العهد نائب رئيس محلس الوزراء وزير الداخلية رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات الامير محمد بن نايف باشراف اللجنة ومشاركة المديرية العامة لمكافحة المخدرات ووزارة الشؤون الإسلامية، بهدف زيادة الوعي الثقافي والمجتمعي ضد آفة المخدرات خلال شهر رمضان المبارك.

وأشار الشريف، إلى توزيع أكثر من مليون قسيمة (كوبون) مختلفة الأسئلة على أئمة هذه المساجد وبإشراف المشرفين من الجهات المذكورة يتم الحصول عليها قبل صلاة العشاء ويتم السحب في كل ليله على ثلاثة أجهزه اتصال حديثه في كلا من هذه الجوامع أي بما يعادل توزيع (118) جهاز اتصال في كل ليله ومستمرة حتى العشرين من رمضان ولمدة خمسة عشر ليلة.

وأوضح أن هذه المسابقة تأتي ضمن برامج مشروع “نبراس” الوقائية ضد آفة المخدرات وتبيان مخاطرها واستغلال جميع المناسبات لإيصال الرسالة التوعوية الهادفة، وكذلك تحفيز للمصلين من مختلف الجنسيات والأعمار من الجنسين للاطلاع على مخاطر المخدرات وأضرارها صحيا واجتماعيا واقتصاديا.

ونوه بإطلاق حساب نبراس (بلغات العالم) بعدد من اللغات وهي: اللغة الانجليزية والفرنسية والألمانية والأردية والأسبانية والبرتغالية، سعياً من هذا المشروع إلى مخاطبة العالم وتثقيفهم ووقايتهم من المخدرات والمؤثرات العقلية .

واستطرد: تم إنتاج وإعداد أكثر من 12 رسالة تلفزيونية وقائية تبين مخاطر هذه السموم وتركيباتها وأضرارها، إضافة لما يقدمه المركز الوطني لاستشارات الإدمان (1955) من خدمات استشارية لطالبي الخدمة على مدار الاسبوع بالاضافة للتدخل والنقل القسري لمن ابتلي بهذه الآفة .

وتطرق الشريف، إلى مشروع “نبراس”، حيث قدم وبحضور أكثر من 4000 طالب وطالبة في برنامج خادم الحرمين الشريفين للإبتعاث الخارجي (وظيفتي وبعثتي) عدة محاضرات حول التوعوية بأضرار المخدرات وسُبل الوقاية منها، سعيا من “نبراس” لتحصينهم من آفة المخدرات قبل الذهاب للدراسة.

كما عمل “نبراس” إنفاذاً لتوجيهات ودعم صاحب السمو الملكي ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات لرعاية المتعافين من الإدمان، وحرصاً من الأمانة العامة للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات والمديرية العامة لمكافحة المخدرات ‏ووزارة الصحة (‏ممثلة بمستشفيات الأمل) على معالجة أوضاع المتعافين بالمملكة العربية السعودية والاستمرار على إشرافهم وعدم انتكاستهم.

وأبان الشريف: نظّمت اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات ممثلة بمشروع “نبراس” رحلة عمرة للمتعافين من المخدرات، وشارك في برنامج رحلة العمرة 200 متعافٍ من جميع مناطق المملكة، مثمنا شركة طيران ناس مساهمتها في هذه الحمله من خلال مسؤليتها الاجتماعية وتكفلها بنقل 60 متعافياً من منطقة الرياض الى مكة، وتأتي ‏هذه المساهمة من طيران ناس ‏لدعم هذه الشريحة من المتعافين التي تحتاج إلى اهتمام ورعاية.

وفيما يخص الأسرة والطفل، قال الشريف: تم تفعيل البرامج التدريبية للمشروع الوطني للوقاية من المخدرات “نبراس” في جميع مناطق المملكة لجميع القطاعات الحكومية والأهلية، ومنها: “برنامج “قيم الطفولة مع باسم وبسمة” التابع لبرنامج الأسرة والطفل، بتدريب 12300 طفل وطفلة حتى نهاية شهر شعبان، إضافة إلى تدريب 17200 معلما ومعلمة في مختلف مناطق المملكة.

وأوضح الشريف، أن البرنامج بمسمى (قيم الطفولة)، هو برنامج يهدف إلى تنمية وغرس 12 قيمة ايجابية للطفل بطابع تدريبي، موجه للأطفال من عمر 6 إلى 10 سنوات في كلٍّ من: منطقة الرياض دورتان، والمنطقة الشرقية دورتان، ودورة واحدة في كل من محافظة عنيزة، جدة، أبها، عرعر، الحدود الشمالية، ينبع، بيشة، نجران، جازان، حائل والباحة.

وعرج الشريف، ‎إلى انطلاق دورة أسس الوقاية من المخدرات والمؤثرات العقلية في 12 منفذًا بمختلف مناطق المملكة، الذي نظمته اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات ممثلة بالمشروع الوطني للوقاية من المخدرات (نبراس) بالتعاون مع المديرية العامة لمكافحة المخدرات، والمنافذ هي: (سلوى، البطحاء، الخفجي، الرقعي، الحديثة، الجديدة، ضباء، حقل، الوديعة، علب، حالة عمار، الطوال).

مبينا أن هذه الدورات يقودها 36 مدرب معتمد من نبراس، ليسهموا في إحداث التغيير المنشود، ويحملون رسائل دينية ووطنية وإنسانية واضحة، لدرء المخاطر، وسد منافذ التهريب، بتبصير المتدربين بدورهم الرئيس، -كونهم من العاملين في هذه المنافذ- في الحفاظ على مقدرات الوطن وحمايته من هذه الأخطار المحدقة به.

وأشار الشريف أن مشروع نبراس حاضر في كافة المناسبات والمناشط الوقائية الاجتماعية والرياضية ومنها حرصه على المشاركة والدعم للبطولة الرياضية والمقامة حاليا بالمنطقة الشرقية بمشاركة الأندية والتواجد الشبابي لإيصال الرسالة التي هدفنا منها تغيير اتجاهات الشباب.

وذكر أنه امتدادا لهذه الجهود فقد رعى مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة خالد الفيصل، ملتقى (سفراء نبراس الأول)، المنبثق من المشروع الوطني للوقاية من المخدرات “نبراس”، بحضور عدد من العلماء ومسؤولي الجهات الحكومية والأدباء والإعلاميين وسفراء نبراس، وذلك في مكة المكرمة لتفعيل دورهم المجتمعي والتعريف بهذا المشروع الوطني الكبير.

وبين “الشريف ” أن المشروع يعمل على ستة محاور رئيسة في حربه ضد المخدرات وعلى مهربيها، مرتكزا على الجوانب الأمنية والوقائية والعلاجية والتأهيلية والتعليمية والدولية.

وقال: أن “نبراس” ينفذ حاليا ثمانية برامج علمية في كل المجالات الأمنية البحثية والدراسية والإعلامية والتدريبية والتعليمية والصحية، مضيفا بقوله: من خلال الدراسات المتوقعة لـ”نبراس” سيتم خفض العرض والطلب على المخدرات خلال الفترة المقبلة”، وذلك وفقاً لدراسات مبنية على الخطط والاستراتيجيات المعدة من اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات بشراكة الجهات المعنية.

وأشار إلى أن “نبراس” نظم دورة تدريبية شارك فيها 87 ضابطا من كل القطاعات الأمنية والعسكرية في المناطق والمحافظات كافة، كما سيعقد “نبراس” 12 دورة تدريبية للمختصين من ضباط ومفتشين في 12 منفذا بريا وبحريا، كما قلت آنفاً، وسيركز فيها “نبراس” على إغلاق مناطق التهريب، وسيقدم معلومات تدريبية مهمة للمختصين في كل المنافذ الحدودية.

ولَم تكتف اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات بهذه البرامج، إذ قرّرت اللجنة ممثلة بالمشروع الوطني للوقاية من المخدرات “نبراس” اعتماد المركز السعودي لدراسات وأبحاث الوقاية من المخدرات والمؤثرات العقلية “حصين” مركزًا إقليميًا متخصصًا في برامج التدريب والتثقيف، وذلك لما يمتلك هذا المركز من كوادر تدريبية قادره على تقديم الرساله وفق معايير وأهداف مشروع “نبراس”.

ويعمل المركز السعودي لدراسات وأبحاث الوقاية من المخدرات والمؤثرات العقلية “حصين”، على تقوية الشراكة محليًا ودوليًا في العديد من المجالات الوقائية والعلمية والبحثية، لحماية المجتمع ووقايته من آفة المخدرات وأضرارها.

وناشد الشريف، رجال الأعمال والبنوك والشركات والمؤسسات الوطنية لدعم برامج “نبراس”، وقال مازال دورهم أقل من المأمول، ونتطلع منهم الاستشعار بهذه القضية باعتبارها قضية الوطن التي تهم الجميع، ويجب الإسهام في مشروع “نبراس” من باب المسؤولية الاجتماعية والوطنية والتحرك السريع إزاء هذه القضية، ودعم أعمال هذا المشروع طويل المدى للإسهام والمبادرة في دعم برامجه المختلفة؛ لتحقيق غايات هذا المشروع الوطني الوقائي وأهدافه السامية التي أُنشئ من أجلها.

وثمن الجهود التي تبذلها حكومتنا الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وسمو ولي عهده الأمين الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز وسمو ولي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز (يحفظهم الله) لدعمهم وتوجيهاتهم في الحرب على المخدرات لحماية أبناء وبنات هذه البلاد المباركة من أدرانها، وتجسد ذلك في دعم جهود الأمانة العامة للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات متمثلة في المشروع الوطني (نبراس) في سبيل مكافحة هذه الآفة الفتاكة.

يذكر أن “نبراس” يهدف حاليا إلى قيادة الجانب التثقيفي بالمملكة، وسينطلق من خلال تدريب الأطفال (بنين وبنات)، وعقد في 20 شعبان المنصرم 15 دورة تدريبية للأطفال تستهدف الأطفال من الجنسين، لتعزيز القيم وترسيخ المواطنة وتقوية الوازع الديني لديهم لتحصينهم وحمايتهم من الوقوع في الانحرافات أو المخدرات، وسيساند برنامج تطبيق “نبراس الرياضي” عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وسيتم قريبا تدريب عدد كبير من المختصين في بيئات العمل عبر أكاديمية نبراس للتدريب الإلكتروني.

نـبـراس

اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات تطلق برنامج ” نـبـراس الخير “بنجران


نفذت اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات ممثلة في المشروع الوطني للوقاية من المخدرات “نـبـراس” ، بالشراكة مع فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بمنطقة نجران، وإدارة ..

نفذت اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات ممثلة في المشروع الوطني للوقاية من المخدرات “نـبـراس” ، بالشراكة مع فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بمنطقة نجران، وإدارة مكافحة المخدرات بالمنطقة، أمس، برنامج “نـبـراس الخير” في ثلاثة جوامع بنجران وجامعين بمحافظة شرورة.

ويهدف البرنامج الذي يستمر حتى الـ 20 من شهر رمضان المبارك، إلى توعية المواطنين والمقيمين بأضرار المخدرات، بمشاركة وعّاظ ودُعاة من المنطقة، لنقل الرسالة الدعوية والتوعوية المبنية على أسس ومعايير علمية لتبصير الشباب وحمايتهم ووقايتهم من أضرار المخدرات.

واستعرضت الفعالية الأولى التي قدمها ممثل فرع الشؤون الإسلامية محمد بن صالح الهامي، وسعيد بن علي الوادعي من مكافحة المخدرات بالمنطقة، بعد صلاة الترويح بجامع خادم الحرمين الشريفين بمحافظة شرورة، آثار تعاطي المخدرات وسبل علاجها والوقاية منها، إضافة إلى تنظيم عدد من المسابقات الثقافية والتعليمة وتقديم الجوائز العينية.

ويحظى‭ ‬المشروع‭ ‬الوطني‭ ‬للوقاية‭ ‬من‭ ‬المخدرات‭ ‬‮نبـراس ‬‭ ‬بمتابعة‭ ‬شخصية‭ ‬واهتمام‭ ‬من‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الملكي‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬نائب‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬وزير‭ ‬الداخلية‭ ‬رئيس‭ ‬اللجنة‭ ‬الوطنية‭ ‬لمكافحة‭ ‬المخدرات‭ ‬الأمير‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬نايف،‭ ‬وجاء‭ ‬مشروع‭ ‬‮«‬نبراس‮»‬‭ ‬لتوحيد‭ ‬الجهود‭ ‬في‭ ‬مكافحة‭ ‬المخدرات‭ ‬في‭ ‬المملكة،‭ ‬ويستمر‭ ‬لمدة‭ ‬5‭ ‬أعوام‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬المملكة‭ ‬كمرحلة‭ ‬أولى،‭ ‬ويأخذ‭ ‬أبعاداً‭ ‬محلية‭ ‬وإقليمية‭ ‬ودولية‭.‬

كما يهدف‭ ‬نبـراس ‭ ‬لخلق‭ ‬بيئة‭ ‬خالية‭ ‬من‭ ‬الـمخـدرات ‬من‭ ‬خلال‭ ‬نشر‭ ‬ثقافة‭ ‬الوقاية‭ ‬عبر‭ ‬وسائل‭ ‬الإعلام‭ ‬المختلفة،‭ ‬واستغلال‭ ‬وسائل‭ ‬الدعاية‭ ‬والإعلان‭ ‬لتعزيز‭ ‬القيم‭ ‬الإيجابية‭ ‬والتشجيع‭ ‬عليها،‭ ‬ويقدم‭ ‬خدمات‭ ‬متعددة‭ ‬منها‭ ‬خدمة‭ ‬الاتصال‭ ‬المجاني‭ ‬لسهولة‭ ‬التواصل‭ ‬مع‭ ‬المجتمع‭ (‬1955‭)‬،‭ ‬تحت‭ ‬إشراف‭ ‬مباشر‭ ‬من‭ ‬اللجنة‭ ‬الوطنية‭ ‬لمكافحة‭ ‬المخدرات،‭ ‬والمديرية‭ ‬العامة‭ ‬لمكافحة‭ ‬المخدرات‭ ‬بمبادرة‭ ‬من‭ ‬شركة‭ (‬سابك‭)‬،‭ ‬والعمل‭ ‬على‭ ‬الحد‭ ‬من‭ ‬مشكلة‭ ‬تعاطي‭ ‬المخدرات‭.‬

بالصور.. ‎الشريف: (نبراس) يقود أكبر حملة تدربيبة في مجال الـوقاية بالمملكة ويختتمها بالمنافذ


انطلقت اليوم في اثنى عشر منفذًا بمختلف مناطق المملكة دورة أسس الـوقاية من المخدرات والمؤثرات العقلية الذي تنظمه اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات ممثلة بالمشروع الوطني ..

انطلقت اليوم في اثنى عشر منفذًا بمختلف مناطق المملكة دورة أسس الـوقاية من المخدرات والمؤثرات العقلية الذي تنظمه اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات ممثلة بالمشروع الوطني للوقاية من المخدرات (نبراس) بالتعاون مع المديرية العامة لمكافحة المخدرات، والمنافذ هي (سلوى، البطحاء، الخفجي، الرقعي، الحديثة، الجديدة، ضباء، الدرة، الوديعة، علب، حالة عمار، الطوال )، ويقود هذه الدورات 36 مدرب معتمد من نبراس، وبمشاركة أكاديمية خبراء الإدارة ليسهموا في إحداث التغيير المنشود، ويحملون رسائل دينية ووطنية وإنسانية واضحة، لدرء المخاطر، وسد منافذ التهريب، بتبصير المتدربين بدورهم الرئيس، -كونهم من العاملين في هذه المنافذ- في الحفاظ على مقدرات الوطن وحمايته من هذه الأخطار المحدقة به.

‎وفي رسالة وجهها الأمين العام للجنة ‎الوطنية لمكافحة المخدرات، مساعد مدير عام مكافحة المخدرات، رئيس مجلس إدارة مشروع نبراس، الخبير الدولي بالأمم المتحدة عبد الإله بن محمد الشريف، لمدربي هذه الدورات جاء فيها: “نحن في اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات نقدر كثيرا دوركم الرئيس في المشروع الوطني لمكافحة المخدرات والوقاية منها (نبراس). ما فتئتم تسهمون بجهودكم النوعية لأجل أن تؤتي برامج التدريب والتثقيف أهدافها المبتغاة. وهذا الجهد – ولله الحمد والمنة – قد بدأنا نجد آثاره من ردود الأفعال الإيجابية التي تترى من تلقاء المتدربين وقادتهم. ونحن لدينا قناعة يقينية أن عطاءكم هذا سيكون له بإذن الله قدح معلى في إنجاح البرنامج، واستئصال شأفة المخدرات، وإشاعة ثقافة المواطنة الصالحة بين شباب الوطن بأسره.

وأضاف : ‎وهاهي دورات المنافذ قد انطلقت بقيادتكم وتدركون ما تكتسبه تلك المنافذ من دور بارز، كونها أهم معابر التهريب للمخدرات والمؤثرات العقلية التي يروم مهربوها ومروجوها الموتورون استهداف الوطن في أهم مقدراته: ثروته البشرية. وهذا ما حدا بحكومتنا الرشيدة أعزها الله إلى إيلاء كل الجهود لمكافحة هذا الوباء الخطير وإيقاف تبعاته من تفش للجريمة، وإضرار بالاقتصاد، وتهديد للسلم المجتمعي.

‎وقال : نعول عليكم بعد الله في أن تصل هذه الرسائل واضحة جلية للمتدربين، وأن تسعوا جاهدين لإحداث التغيير في نفوسهم، وتبصيرهم بدورهم الرئيس في الحفاظ على الوطن، وأن لايؤتى من قبلهم. وبغية هذا نحتاج إلى أن يكون أداؤكم التدريبي في هذه الدورات وفق أعلى معايير الجودة. ونثق كثيرا في أنكم بما ستقدمونه من جهود استثنائية في هذه الدورات، تكونون قد أبليتم حسنا تجاه ما فيه خير هذه البلاد الطيبة وساكنيها.”

‎وأكد الشريف أن المملكة مستهدفة من قبل عصابات المخدرات، لتدمير عقول أبناء وشباب الوطن، مشيدًا بالجهود التي تبذلها حكومتنا الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وسمو ولي عهده الأمين الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز، وسمو ولي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز (يحفظهم الله)، لمحاربة آفة المخدرات وحماية أبناء وبنات هذه البلاد المباركة من أدرانها، وتجسد ذلك في دعم جهود الأمانة العامة للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات، متمثلة في المشروع الوطني (نبراس) في سبيل مكافحة هذه الآفة السامة.

‎ومن جهته ذكر المدير التنفيذي للمشروع الوطني لمكافحة المخدرات (نبراس) الدكتور نزار الصالح أن المشروع الوطني للوقاية من المخدرات نبراس أطلق برنامج القدرات الوطني لتفعيل التدريب في هذا المشروع الرائد، والاستثمار بالشباب والمتخصصين وذوي الخبرة في جميع مناطق ومحافظات المملكة، وبفضل الله سبحانه ودعم من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف، تم خلال الفترة الماضية إقامة ١٦ برنامج تدريبي متخصص لإعداد المدربين والمدربات، اجتازها ١٢٨٠ مدرب ومدربة، في أسس العمل الوقائي للمساهمة بتثقيف المجتمع السعودي بمشيئة الله.

‎كما تم الانتهاء من أكثر من ١٧٠ دورة متخصصة للعديد من المتخصصين في الشريعة والإعلام والتربية حضرها أكثر من ٨٥٠٠ متدرب. ‎أما المثقفين في مجال العمل الوقائي، فقد انعقد أكثر من ١٨٠ لقاء جماهيري استفاد منها أكثر من ١٨٠٠٠ مستفيد. حتى الأطفال كان لهم نصيب من الاهتمام، فقد خصصت لهم ٣٥ دورة في جميع مناطق المملكة استفاد منها أكثر من ٢٥٠٠ طفل وطفلة.

والمشروع الوطني للوقاية من المخدرات بهذا العمل الدؤوب يهدف إلى رفع الوعي المجتمعي في الوقاية من المخدرات في جميع أنحاء المملكة. كم يهدف البرنامج إلى اكساب المشاركين المهارات الحياتية المناسبة للوقاية من آفة المخدرات ونشر ثقافة الوقاية، وتعزيز القيم الإيجابية، والتشجيع عليها والعمل على زيادة الوعي المجتمعي لتجنيب شبابنا تلك المخاطر.

خلال رعايته اختتام دورة “إعداد المدربين في القطاعات العسكرية”

بالصور.. اللواء الزهراني: جميع الأجهزة الأمنية والمعنية في حالة استنفار دائم من أجل التصدي للمخدرات


أكد مدير عام مكافحة المخدرات اللواء أحمد بن سعدي الزهراني أن الدولة تسعى لتوفير الحياة الآمنة للمواطن والمقيم ووقايتهم من أي خطر، وعلى رأس هذه ..

أكد مدير عام مكافحة المخدرات اللواء أحمد بن سعدي الزهراني أن الدولة تسعى لتوفير الحياة الآمنة للمواطن والمقيم ووقايتهم من أي خطر، وعلى رأس هذه الأخطار آفة المخدرات التي تستهدف شباب هذه البلاد، من خلال نشر التوعية والتثقيف المجتمعي لزيادة الوعي بأخطار تلك الآفة الخطيرة.

جاء ذلك خلال رعايته اليوم اختتام اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات ممثلة في المشروع الوطني للوقاية من المخدرات (نبراس) بمقرها بالرياض، بالتعاون مع المديرية العامة لمكافحة المخدرات، برنامج دورة “إعداد المدربين في القطاعات العسكرية” الذي أقيم لمدة ثلاثة أيام تدريبية وحضرها 87 ضابطاً من مختلف القطاعات العسكرية.

وشدد اللواء الزهراني على أن جميع الأجهزة الأمنية والأجهزة الأخرى المعنية بهذا الشأن في حالة استنفار دائم من أجل التصدي لهذه الآفة المدمرة، مضيفاً أن الدورات التدريبية تهدف لإعداد المدربين في القطاعات العسكرية وتزويدهم بالمعرفة المتخصصة بمفهوم تعاطي المخدرات والمؤثرات العقلية، وخصائص مرض الإدمان وآلية حدوثه وما يحدثه من مضار تلحق بالعقل والصحة النفسية.

كما هدفت الدورة إلى تزويد المتدرب بالمعرفة المتخصصة بمفهوم تعاطي المخدرات والمؤثرات العقلية، وتزويده بماهية خصائص مرض الإدمان وآلية حدوثه وما تحدثه من مضار تلحق بالعقل والصحة النفسية، وكذلك تعريف المتدرب بالعلامات التي تظهر على متعاطي المخدرات، إضافة إلى إكساب المختص في الوقاية في بيئات العمل بالمعارف والمهارات اللازمة وكيفية التعامل مع متعاطي المخدرات والمؤثرات العقلية، وتزويده بالمعلومات العامة عن دور الجهات الإرشادية والعلاجية والأمنية وتعريف المتدربين بالإجراءات النظامية والقانونية بحق المهرب والمروج والمتعاطي.

وتستهدف اللجنة تدريب منسوبي أربعة قطاعات وهي: ضباط الأمن العام، وضباط حرس الحدود، وضباط مكافحة المخدرات، وضباط القوات المسلحة.
وتضمنت الدورة جلسات علمية عدة شملت الدور الأمني في عملية الضبط في وسائل التواصل الاجتماعي، والتركيبات الكيميائية للمخدرات وأنواعها. إضافة إلى معرفة الوقاية الأسرية والعوامل المؤثرة لتعاطي المخدرات والمؤثرات العقلية وأهمية مشروع (نبراس)، والتحديات التي تواجه المراهق واحتياجات مرحلة المراهقة، وخطوات الإرشاد والعلاج.

من جهته قال الأمين العام للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات عبدالاله الشريف في ختام الدورة: إن الهدف الحقيقي من البرنامج بناء قدرات وطنية متخصصة في نقل الرسالة وتبصير الشباب وبث الوعي وفق أسس علمية من أجل حماية ووقاية لشباب الوطن، والمساهمة في نقل الرسالة التوعوية وفق أسس علمية ومعايير عالمية، حيث يتوقع من هذه البرامج الوقائية المساهمة في حماية المجتمع من خطر الوقوع في تعاطي المخدرات والمؤثرات العقلية وعدم الاستمرار في تعاطيها، مستعرضا دور اللجنة الوطنية وجهود المملكة في مكافحة المخدرات وبرامجها والمشروع الوطني للوقاية من المخدرات نبراس.

(نبـراس) يستهدف تدريب 100 ألف طفل بمناطق ومحافظات المملكة عبر برنامج القيم والطفوله


لا يزال نبـراس يواصل فعالياته حيث يستهدف تدريب 100 ألف طفل ، حيث ذكرت الأمانة العامة للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات عبر حسابها على موقع التواصل ..

لا يزال نبـراس يواصل فعالياته حيث يستهدف تدريب 100 ألف طفل ، حيث ذكرت الأمانة العامة للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” إن المشروع الوظني للوقاية من المخدرات “نبراس” يعقد 13 دورة تدريبية في مناطق ومحافظات المملكة عبر برنامج (القيم والطفولة) ، موضحة أن هذه الدورات تستهدف تدريب 100 ألف طفل .

الجدير بالذكر بأن البرنامج الوطني للوقاية من المخدرات “نبراس” أطلقه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات بشراكة مع كافة الجهات والأفراد والمؤسسات وبمبادرة الشركة السعودية للصناعات الأساسية سابك من خلال ثمانية برامج حيوية تستمر طوال العام.

ويحظى‭ ‬المشروع‭ ‬الوطني‭ ‬للوقاية‭ ‬من‭ ‬المخدرات‭ ‬‮نبـراس ‬‭ ‬بمتابعة‭ ‬شخصية‭ ‬واهتمام‭ ‬من‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الملكي‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬نائب‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬وزير‭ ‬الداخلية‭ ‬رئيس‭ ‬اللجنة‭ ‬الوطنية‭ ‬لمكافحة‭ ‬المخدرات‭ ‬الأمير‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬نايف،‭ ‬وجاء‭ ‬مشروع‭ ‬‮«‬نبراس‮»‬‭ ‬لتوحيد‭ ‬الجهود‭ ‬في‭ ‬مكافحة‭ ‬المخدرات‭ ‬في‭ ‬المملكة،‭ ‬ويستمر‭ ‬لمدة‭ ‬5‭ ‬أعوام‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬المملكة‭ ‬كمرحلة‭ ‬أولى،‭ ‬ويأخذ‭ ‬أبعاداً‭ ‬محلية‭ ‬وإقليمية‭ ‬ودولية‭.‬

كما يهدف‭ ‬نبـراس ‭ ‬لخلق‭ ‬بيئة‭ ‬خالية‭ ‬من‭ ‬الـمخـدرات ‬من‭ ‬خلال‭ ‬نشر‭ ‬ثقافة‭ ‬الوقاية‭ ‬عبر‭ ‬وسائل‭ ‬الإعلام‭ ‬المختلفة،‭ ‬واستغلال‭ ‬وسائل‭ ‬الدعاية‭ ‬والإعلان‭ ‬لتعزيز‭ ‬القيم‭ ‬الإيجابية‭ ‬والتشجيع‭ ‬عليها،‭ ‬ويقدم‭ ‬خدمات‭ ‬متعددة‭ ‬منها‭ ‬خدمة‭ ‬الاتصال‭ ‬المجاني‭ ‬لسهولة‭ ‬التواصل‭ ‬مع‭ ‬المجتمع‭ (‬1955‭)‬،‭ ‬تحت‭ ‬إشراف‭ ‬مباشر‭ ‬من‭ ‬اللجنة‭ ‬الوطنية‭ ‬لمكافحة‭ ‬المخدرات،‭ ‬والمديرية‭ ‬العامة‭ ‬لمكافحة‭ ‬المخدرات‭ ‬بمبادرة‭ ‬من‭ ‬شركة‭ (‬سابك‭)‬،‭ ‬والعمل‭ ‬على‭ ‬الحد‭ ‬من‭ ‬مشكلة‭ ‬تعاطي‭ ‬المخدرات‭.‬

الأمير خالد الفيصل يكرم الشريف لجهوده في مكافحة المخدرات


كرم صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، يوم أمس الأول، الأمين العام للجنة الوطنية لمكافحة ..

كرم صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، يوم أمس الأول، الأمين العام للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات مساعد مدير عام مكافحة المخدرات رئيس مجلس إدارة مشروع نبراس عبدالإله الشريف، وذلك لقاء جهوده في حماية ووقاية أبناء وشباب وطننا الغالي من ويلات المخدرات.

جاء ذلك خلال ملتقى سفراء نبراس الأول ، الذي أقامته الأمانة العامة للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات، برعاية سمو أمير منطقة مكة المكرمة، تحت شعار «الأدوار وحدود المسؤولية»؛ بهدف تسليط الضوء على الدور الشرعي، والأمني، والطبي، والإعلامي، والرياضي، في وقاية الشباب وحمايتهم من المخدرات، واستمرارا لتفعيل البرامج المعتمدة من المشروع الوطني للوقاية من المخدرات «نبراس».

وعبّر الشريف عن الشكر والتقدير لصاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل على رعايته وتشريفه الملتقى، مشيراً إلى أن الفعاليات شهدت مشاركة نخبة من السفراء الوطنيين، المختصين في مختلف المجالات؛ التي تسهم في حماية الشباب، والأجيال القادمة، ووقايتهم، من آفة المخدرات، والوصول إلى أفضل الطرق لنقل الرسالة التوعوية، والتثقيفية، ضد هذه الآفة.

وقال : إن هذا التكريم بمثابة الوسام الذي أعتز به كثيرآ ويدفعني لتقديم المزيد لهذا الوطن المعطاء من خلال المشروع الوطني للوقاية من المخدرات نبراس .

يذكر أن ‭ ‬نبـراس تهدف ‭ ‬لخلق‭ ‬بيئة‭ ‬خالية‭ ‬من‭ ‬الـمخـدرات ‬من‭ ‬خلال‭ ‬نشر‭ ‬ثقافة‭ ‬الوقاية‭ ‬عبر‭ ‬وسائل‭ ‬الإعلام‭ ‬المختلفة،‭ ‬واستغلال‭ ‬وسائل‭ ‬الدعاية‭ ‬والإعلان‭ ‬لتعزيز‭ ‬القيم‭ ‬الإيجابية‭ ‬والتشجيع‭ ‬عليها،‭ ‬ويقدم‭ ‬خدمات‭ ‬متعددة‭ ‬منها‭ ‬خدمة‭ ‬الاتصال‭ ‬المجاني‭ ‬لسهولة‭ ‬التواصل‭ ‬مع‭ ‬المجتمع‭ (‬1955‭)‬،‭ ‬تحت‭ ‬إشراف‭ ‬مباشر‭ ‬من‭ ‬اللجنة‭ ‬الوطنية‭ ‬لمكافحة‭ ‬المخدرات،‭ ‬والمديرية‭ ‬العامة‭ ‬لمكافحة‭ ‬المخدرات‭ ‬بمبادرة‭ ‬من‭ ‬شركة‭ (‬سابك‭)‬،‭ ‬والعمل‭ ‬على‭ ‬الحد‭ ‬من‭ ‬مشكلة‭ ‬تعاطي‭ ‬المخدرات‭.‬

(نبراس) تطلق برنامج الطفولة والقيم في عرعر


الطفولة من أهم عناصر المجتمع، ولهذا الصدد أطلقت اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات، ممثلة بالمشروع الوطني للوقاية من المخدرات” نبراس” اليوم، فعاليات برنامج ” الطفولة والقيم”، ..

الطفولة من أهم عناصر المجتمع، ولهذا الصدد أطلقت اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات، ممثلة بالمشروع الوطني للوقاية من المخدرات” نبراس” اليوم، فعاليات برنامج ” الطفولة والقيم”، وذلك بالتعاون مع المديرية العامة لمكافحة المخدرات بمنطقة الحدود الشمالية، واستضافة مركز الكوثر للاستشارات في مدينة عرعر .

وأوضحت مديرة المركز المدربة نورة الحربي، أن البرنامج الذي يستمر لـ 3 أيام، يهتم بتعزيز القيم للفئة العمرية من 6 إلى 10 سنوات التي تسهم في حمايتهم، ويتضمن البرنامج عدة فعاليات متنوعة من خلال أقامه دورات توعوية وإرشادية .

وبينت أن البرنامج يهدف إلى إكساب المشاركين المهارات المناسبة للوقاية من المخدرات ونشر ثقافة الوقاية، وتعزيز القيم الإيجابية، والتشجيع عليها والعمل على زيادة الوعي المجتمعي لتجنيب شباب المستقبل اللجوء للمخدرات استجابة لتوجيهات القيادة الرشيدة بضرورة التوجيه والتثقيف لحماية شباب هذا الوطن والحفاظ على مقدراته، وذلك من خلال تكاتف وتعاضد جميع المؤسسات والأفراد والجهات لنقف صفاً واحداً في وجه تلك الآفة ودحض كل من تسول له نفسه محاربة البلاد من خلال هذا السلاح الخبيث الذي لم يسلم منه شباب الأمة .

وأفادت الحربي أن المشروع الوطني (نبراس) جاء ليؤكد ويتوج الجهود الوطنية لمكافحة المخدرات في مملكتنا الغراء، ويقودنا إلى بيئة خالية من المخدرات من خلال نشر الوعي وتعزيز القيم من هذه الآفة المدمرة، بوسائل تدريبية وتثقيفية يقدمها متخصصون.

يذكر أن ‬المشروع‭ ‬الوطني‭ ‬للوقاية‭ ‬من‭ ‬المخدرات‭ ‬‮نبـراس ‬يحظى‭ ‬بمتابعة‭ ‬شخصية‭ ‬واهتمام‭ ‬من‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الملكي‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬نائب‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬وزير‭ ‬الداخلية‭ ‬رئيس‭ ‬اللجنة‭ ‬الوطنية‭ ‬لمكافحة‭ ‬المخدرات‭ ‬الأمير‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬نايف،‭ ‬وجاء‭ ‬مشروع‭ ‬‮«‬نبراس‮»‬‭ ‬لتوحيد‭ ‬الجهود‭ ‬في‭ ‬مكافحة‭ ‬المخدرات‭ ‬في‭ ‬المملكة،‭ ‬ويستمر‭ ‬لمدة‭ ‬5‭ ‬أعوام‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬المملكة‭ ‬كمرحلة‭ ‬أولى،‭ ‬ويأخذ‭ ‬أبعاداً‭ ‬محلية‭ ‬وإقليمية‭ ‬ودولية‭.‬

بحضور أمين عام لجنة مكافحة المخدرات عبدالإله الشريف

بالصور.. (نبراس) يطلق دورة إعداد المدربين في القطاعات العسكرية والأمنية


انطلقت صباح اليوم الثلاثاء فعاليات دورة إعداد المدربين في القطاعات العسكرية والأمنية من ضباط الأمن العام وحرس الحدود ومكافحة المخدرات والقوات المسلحة والتى ينفذها المشروع ..

انطلقت صباح اليوم الثلاثاء فعاليات دورة إعداد المدربين في القطاعات العسكرية والأمنية من ضباط الأمن العام وحرس الحدود ومكافحة المخدرات والقوات المسلحة والتى ينفذها المشروع الوطني للوقاية من المخدرات (نبراس).

وقد أكد الأمين العام للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات عبدالإله الشريف ، الذى تحدث فى الدورة ، أن دورة إعداد المدربين للقطاعات العسكرية تهدف إلى تزويد المتدرب بالمعرفة المتخصصة بمفهوم تعاطي المخدرات والمؤثرات العقلية.

يذكر أن ‬المشروع‭ ‬الوطني‭ ‬للوقاية‭ ‬من‭ ‬المخدرات‭ ‬‮نبـراس ‬يحظى‭ ‬بمتابعة‭ ‬شخصية‭ ‬واهتمام‭ ‬من‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الملكي‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬نائب‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬وزير‭ ‬الداخلية‭ ‬رئيس‭ ‬اللجنة‭ ‬الوطنية‭ ‬لمكافحة‭ ‬المخدرات‭ ‬الأمير‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬نايف،‭ ‬وجاء‭ ‬مشروع‭ ‬‮«‬نبراس‮»‬‭ ‬لتوحيد‭ ‬الجهود‭ ‬في‭ ‬مكافحة‭ ‬المخدرات‭ ‬في‭ ‬المملكة،‭ ‬ويستمر‭ ‬لمدة‭ ‬5‭ ‬أعوام‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬المملكة‭ ‬كمرحلة‭ ‬أولى،‭ ‬ويأخذ‭ ‬أبعاداً‭ ‬محلية‭ ‬وإقليمية‭ ‬ودولية‭.‬

كما يهدف‭ ‬نبـراس ‭ ‬لخلق‭ ‬بيئة‭ ‬خالية‭ ‬من‭ ‬الـمخـدرات ‬من‭ ‬خلال‭ ‬نشر‭ ‬ثقافة‭ ‬الوقاية‭ ‬عبر‭ ‬وسائل‭ ‬الإعلام‭ ‬المختلفة،‭ ‬واستغلال‭ ‬وسائل‭ ‬الدعاية‭ ‬والإعلان‭ ‬لتعزيز‭ ‬القيم‭ ‬الإيجابية‭ ‬والتشجيع‭ ‬عليها،‭ ‬ويقدم‭ ‬خدمات‭ ‬متعددة‭ ‬منها‭ ‬خدمة‭ ‬الاتصال‭ ‬المجاني‭ ‬لسهولة‭ ‬التواصل‭ ‬مع‭ ‬المجتمع‭ (‬1955‭)‬،‭ ‬تحت‭ ‬إشراف‭ ‬مباشر‭ ‬من‭ ‬اللجنة‭ ‬الوطنية‭ ‬لمكافحة‭ ‬المخدرات،‭ ‬والمديرية‭ ‬العامة‭ ‬لمكافحة‭ ‬المخدرات‭ ‬بمبادرة‭ ‬من‭ ‬شركة‭ (‬سابك‭)‬،‭ ‬والعمل‭ ‬على‭ ‬الحد‭ ‬من‭ ‬مشكلة‭ ‬تعاطي‭ ‬المخدرات‭.‬

الجدير بالذكر بأن البرنامج الوطني للوقاية من المخدرات “نبراس” أطلقه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات بشراكة مع كافة الجهات والأفراد والمؤسسات وبمبادرة الشركة السعودية للصناعات الأساسية سابك من خلال ثمانية برامج حيوية تستمر طوال العام.

ويحظى‭ ‬المشروع‭ ‬الوطني‭ ‬للوقاية‭ ‬من‭ ‬المخدرات‭ ‬‮نبـراس ‬‭ ‬بمتابعة‭ ‬شخصية‭ ‬واهتمام‭ ‬من‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الملكي‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬نائب‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬وزير‭ ‬الداخلية‭ ‬رئيس‭ ‬اللجنة‭ ‬الوطنية‭ ‬لمكافحة‭ ‬المخدرات‭ ‬الأمير‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬نايف،‭ ‬وجاء‭ ‬مشروع‭ ‬‮«‬نبراس‮»‬‭ ‬لتوحيد‭ ‬الجهود‭ ‬في‭ ‬مكافحة‭ ‬المخدرات‭ ‬في‭ ‬المملكة،‭ ‬ويستمر‭ ‬لمدة‭ ‬5‭ ‬أعوام‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬المملكة‭ ‬كمرحلة‭ ‬أولى،‭ ‬ويأخذ‭ ‬أبعاداً‭ ‬محلية‭ ‬وإقليمية‭ ‬ودولية‭.‬

'