المرجع الإعلامي الأول للمؤتمرات والتطوير في السعودية والخليج

الثلاثاء - 30 ربيع الثاني 1439 هـ , 16 يناير 2018 م - اخر تحديث: 16 يناير 2018 - 02:00 م

موقع أكثر للمؤتمرات والتطوير

الرياض

بينهم رئيس بورصة لندن روبرت بارنز تشارترد فسي

غرفة الرياض تنظم لقاءً مفتوحاً حول أسواق المال العالمية بمشاركة نخبة من المتحدثين


تنظم غرفة الرياض ممثلة بلجنة الاستثمار والأوراق المالية الاثنين المقبل بمقر الغرفة، لقاءً مفتوحاً حول أسواق المال العالمية، يشارك فيه نخبة من المتحدثين المحليين والعالميين ..

تنظم غرفة الرياض ممثلة بلجنة الاستثمار والأوراق المالية الاثنين المقبل بمقر الغرفة، لقاءً مفتوحاً حول أسواق المال العالمية، يشارك فيه نخبة من المتحدثين المحليين والعالميين .

وأوضح عضو مجلس الإدارة رئيس لجنة الاستثمار والأوراق المالية بالغرفة محمد الساير, أن إقامة هذا اللقاء تأتي في إطار برنامج عمل اللجنة لهذا العام, وذلك بغرض نشر وزيادة الوعي العام في مجالات الاستثمار المختلفة خاصة الأسواق المالية, وتسليط الضوء على التجارب العالمية الناجحة في هذه الأسواق، كذلك دعم وتعزيز البرامج التوعية للمستثمر التي اطلقتها هيئة سوق المال.

وبين الساير أن اللقاء يشارك فيه مجموعة من المختصين هم الرئيس العالمي للأسواق الأولية (بورصة لندن) الدكتور روبرت بارنز تشارترد فسي, ورئيس الأسواق الأولية – الشرق الأوسط وأفريقيا والهند (مجموعة لندن للأوراق المالية) مجموعة بورصة لندن (لسيغ) جوكول ماني, وعضو لجنة الاستثمار والأوراق المالية بالغرفة خلود بنت عبدالعزيز الدخيل.

وأفاد أن اللقاء يستهدف بجانب موضوعاته الرئيسية تحقيق عدد من الأهداف منها التعريف بالشفافية والإفصاح في السوق المالية السعودية والتعريف بالمعلومات والإرشادات الصحيحة واللوائح والتنظيمات الخاصة بأنظمة السوق المالية العالمية التي تشهد الكثير من التطورات, داعياً المهتمين والمختصين والمستثمرين في قطاع الاستثمار والأوراق المالية للمشاركة في اللقاء واثرائه بالنقاش والمداخلات حول ما يطرح فيه من موضوعات.

باكورة الواحات العلمية الثمان التي تحمل اسم خادم الحرمين

بالصور.. أمير الرياض يفتتح واحة الملك سلمان للعلوم بحي العليا


افتتح صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض , مساء اليوم , واحة الملك سلمان للعلوم بحي العليا , وهي ..

افتتح صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض , مساء اليوم , واحة الملك سلمان للعلوم بحي العليا , وهي باكورة الواحات العلمية الثمان التي تحمل اسم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – أيده الله – وبتنفيذ من أمانة منطقة الرياض ، بحضور صاحب السمو الأمير تركي بن سعود بن محمد رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية ، ومعالي أمين منطقة الرياض المهندس إبراهيم بن محمد السلطان ، ومعالي مستشار رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني الدكتور خالد بن عبدالقادر طاهر .

وقال سمو أمير منطقة الرياض في تصريح صحفي عقب الافتتاح : ” سعدنا بافتتاح باكورة واحات الأحياء العلمية بمدينة الرياض، التي تتشرف بأن تحمل اسم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – الذي أدار التنمية في هذه المنطقة تحديدًا، ووصلت بفضل رؤيته وحكمته إلى مستويات عليا من التطور الحضاري والعلمي”.

وأضاف سموّه : “واحة الملك سلمان للعلوم بحي العليا تؤكد بأن مدينة الرياض أصبحت مدينة عالمية تعلي من شأن العلوم والتقنية، وتشهد نهضة متميزة تليق بسكان المدينة وزوارها، وجهود أمانة منطقة الرياض ملموسة في هذا الشأن، وستقدم الدعم والرعاية لمرتادي الواحة لتحقق أهدافها التنموية والمعرفية”.
وتقع واحة الملك سلمان للعلوم بحي العليا على مساحة 21 ألف متر مربع، وفي أحد أكثر طرقات مدينة الرياض ارتيادًا من قِبل السكّان، وهو طريق الأمير محمد بن عبدالعزيز (التحلية) وبتقاطعه مع طريق الملك محمد الخامس، وتستهدف عموم سكّان المدينة، وطلاب وطالبات المدارس والجامعات، وزوار الرياض والوفود الرسميّة، والمهتمين بالعلوم والتقنية.

وتعرض الواحة على زوّارها محتويات علميّة متعددة تنطلق من التقنيات الحديثة وما يتصل بها من معارف، وترتكز على الجوانب التثقيفية بطابع تشويقي يبدأ بسرد جذور التقنية وأساسيات العلوم وقصص تطورها، عبر مسارين يشملان التقنية المادية والحيوية، ويعبُر السرد إلى نقطة الذكاء الصناعي الذي يصل في مساره الأول المادي إلى أنسنة الآلة، وفي الثاني الحيوي إلى ميكنة الإنسان، لينهي رحلته بالتقنية في حياتنا المستقبلية عبر رحلة للمستقبل من خلال آلة

وتتضمن الواحة عددًا من القاعات تشمل قاعة الاستقبال والتي تمثل المحطة الأولى للزوار، ويشاهدون فيها عروضًا تشويقية عن التقنيات، ويتلقون الإرشاد اللازم والمعلومات الأساسية عن الواحة العلمية وما تتضمنه من مرافق وخدمات .

تليها قاعة العرض المرئي ويتعرف الزوار بواسطتها على أقسام الواحة والمحتوى المعرفي الذي تقدمه، وتمنح الزائر لمحة سريعة حول التقنيات التي سيتعامل معها عبر فيلم تعريفي قصير.

وفي قاعة أساسيات العلوم سيشاهد الزائر مجموعة من الأسس العلمية الفيزيائية التي تستند إليها معظم تقنيات العصر الحديث كمبادئ الكهرباء والمغناطيس والموجات الكهرومغناطيسية، وتتيح القاعة فهم آلية عمل هذه التقنيات من خلال عدد من المعلومات والتجارب.

فيما ترتكز قاعة الذكاء الصناعي على التقنية وتطوراتها في البعد الخادم للإنسان، من خلال عرض النظرية الرئيسية التي بنيت عليها التقنية المعاصرة المبتدئة بالترانزستور لتنتهي إلى توظيف الذكاء الصناعي في تسيير الحياة والإنتاج.

وتعرض قاعة تقنيات المستقبل دور التقنية في حياة الإنسان بعد عشرة أعوام، وتُبرز قوة التقنية القادمة وما ستحدثه من تحولات هائلة في شتى المجالات، وتتناول بعضًا من التغيرات المنتظرة وتأثيرها المحتمل على الحياة.

وفي قاعة التقنية الحيوية تُعرض أبرز الأسس النظرية والتطبيقية في مجال التقنية الحيوية والتي تبدأ بالجينات وما يعرف بـ(DNA)، وتتابع التطورات التي طرأت على الشفرة الوراثية وما ستحدثه من طفرة في علاج الأمراض.

وتقع صالات العرض في الدور الأرضي والأول من الواحة، لتقدم عروضًا متحفية للتقنيات الحديثة، كما تحتوي على مسرح يتسع لـ400 زائر، وسيُقام فيه عدد من الفعاليات ذات الصلة بمحتوياتها.

ويحيط بالواحة من الخارج حديقة مجهزة بكافة الخدمات، ومهيأة للجلوس وتناول القهوة والمأكولات، إلى جانب شاشة عرض خارجية كبيرة بالقرب من المدخل الرئيسي للواحة تتضمن عروضًا توعوية ومواد إعلامية لمرتاديها في الحديقة والجلسات الخارجية، كما يقع في الجانب الشمالي والغربي والجنوبي منها منحدر مجهز لممارسة رياضة المشي بإطلالة خلابة على الواحة.

وشارك في إعداد المحتوى العلمي للواحة نخبة من الأكاديميين والمختصين السعوديين، بدءًا من ابتكار الفكرة الأساس لموضوعات الواحة، وصياغة المحتوى، ومراجعة ما تتضمنه المشاهد العلمية، ويعمل في الواحة عدد من المرشدين المتحدثين بلغات مختلفة، بهدف التعريف بالواحة ومحتوياتها والإجابة عن أسئلة الزوار، كما تضم مكانًا آمنًا مخصصًا لحفظ الأمانات والحقائب؛ لتسهيل تنقلات الزوار وتوفر سبل الراحة لهم .

وتفتح الواحة أبوابها للزوّار على فترتين صباحيّة (9 – 12) للوفود والمراحل التعليمية، ومسائية (4 – 9) لعموم الزوّار، فيما تستقبل المرتادين يوم الجمعة خلال الفترة المسائية، وتغلق أبوابها يوم الأحد للصيانة، وبالإمكان حجز تذاكر الدخول إليها إما عبر منافذ البيع المخصصة عند بوابات الواحة، أو عبر الموقع الإلكتروني : wahat.alriyadh.gov.sa .

ينظمه معهد الملك سلمان لريادة الأعمال

الملتقى الثاني لريادة الأعمال يطلق فعالياته بالرياض فى منتصف مارس المقبل


أعلن معهد الملك سلمان لريادة الأعمال عن انطلاق فعاليات الملتقى الثاني لريادة الأعمال بعنوان: «تحفيز الابتكار وريادة الأعمال لدعم التنوع الاقتصادي»؛ في منتصف مارس المقبل ..

أعلن معهد الملك سلمان لريادة الأعمال عن انطلاق فعاليات الملتقى الثاني لريادة الأعمال بعنوان: «تحفيز الابتكار وريادة الأعمال لدعم التنوع الاقتصادي»؛ في منتصف مارس المقبل وعلى مدى ثلاثة أيام بالعاصمة الرياض، في ظل رؤية المملكة 2030 وبرنامج التحول الوطني 2020، وذلك إسهامًا في التنويع الاقتصادي وحفز الابتكار وريادة الأعمال، والذي سيجمع على منصته عددًا من الأطراف أصحاب المصلحة من القطاعين العام والخاص والجامعات المحلية والعالمية والقطاع المالي، وذلك لطرح تجاربهم وتحدياتهم وقصص نجاحاتهم على المستويين المحلي والعالمي.

وينتظر أن يناقش الملتقى عددًا من القضايا الهامة والحيوية منها: أهمية رأس المال البشري في الابتكار وريادة الأعمال، وتطوير منظومة الإبداع والابتكار، وريادة الأعمال (التشريعات، والأنظمة، والدعم اللوجستي)، والملكية الفكرية، وترخيص وتطوير التقنية، والنمذجة، وأهمية الذكاء الاصطناعي في مشاريع ريادة الأعمال المستقبلية، ومصادر الاستثمار والتمويل (المستثمرون النبلاء، والصناديق الريادية، رأس المال الجريء)، وتسويق براءات الاختراع ودورها في التنوع الاقتصادي، والاتجاهات الحديثة في ريادة الأعمال ضمن «رؤية 2030»، وحفز التعاون بين الجامعات والقطاع الخاص بما يضمن التنوع الاقتصادي.

وقال الدكتور إبراهيم الحركان المشرف العام على معهد الملك سلمان لريادة الأعمال رئيس اللجنة التنظيمية للملتقى: « إن الملتقى يحظى بتقديم سلسلة من المحاضرات وحلقات نقاش وورش العمل، التي تستهدف شرائح المجتمع والمهتمين في مجال الابتكار وريادة الأعمال، وفق أهدافه التي تركز على الإسهام في تحقيق رؤية المملكة 2030 من خلال تنمية وتطوير منظومة الابتكار وريادة الأعمال، وتوفير منصة رائدة متعددة الاختصاصات للباحثين والمهتمين والمستثمرين لعرض أحدث الابتكارات والاتجاهات الحديثة في ريادة الأعمال ضمن هذه الرؤية الطموحة».

وأوضح أن «الملتقى» يرسخ منظومة الابتكار وريادة الأعمال وتطويرها، وتعزيز الأسلوب التطبيقي في التعليم لإعداد جيل مميز من رواد الأعمال والمبتكرين، وتشجيع البرامج الداعمة لهم وتبادل الإنتاج العلمي والبحثي والخبرات العملية ضمن منظومة الابتكار وريادة الأعمال؛ مع حفز المستثمرين والممولين لإيجاد قنوات مناسبة لدعم هذه المنظومة.

وأكد الحركان أن الملتقى الثاني لريادة الأعمال يستهدف المهتمين بالابتكار وريادة الأعمال ومختصي الذكاء الاصطناعي من الشباب والمبدعين والمبتكرين وأصحاب وصاحبات الأعمال وطلاب وطالبات الجامعات والأكاديميين في الجامعات السعودية ومسؤولي الجمعيات المهنية والعلمية والاقتصادية والخيرية بالمملكة وحاضنات الأعمال والمعاهد الريادية والمراكز البحثية وقيادات ومنسوبي الوزارات ذات العلاقة ومنسوبي الصناديق الاستثمارية والبنوك السعودية الكبرى بالمملكة واللجان الوطنية والمحلية المختصة في الغرف التجارية والصناعية بالمملكة، إضافة إلى ممثلي القطاع الخاص من الشركات والمؤسسات.

وكشف الحركان أن الملتقى سيصاحبه معرض للجهات الحكومية وللشركات والمؤسسات الأهلية والحكومية ذات العلاقة، ما يتيح الفرصة لرواد الأعمال والمبتكرين لعرض وتسويق منتجاتهم ودعم مشاريعهم ومقابلة المستثمرين والممولين والمهتمين بالابتكارات والمشاريع الجديدة.

وتوقَّع أن يخرج «الملتقى» بتوصيات وحلول ومبادرات وبرامج حقيقية مشتركة ومستدامة يتبنى بعضها ويشارك فيها معهد الملك سلمان لريادة الأعمال لدعم التنوع الاقتصادي والذي هو أحد مرتكزات «رؤية 2030» الطموحة.

بحضور الملحق الثقافي السعودي بالصين

جامعة الأميرة نورة تحصد جائزة التميز فى مسابقة هواوي الشرق الأوسط


فازت جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن، مُمثلة بنخبة من طالبات كلية علوم الحاسب والمعلومات، بجائزة التميز، في مسابقة “هواوي الشرق الأوسط لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات”، ..

فازت جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن، مُمثلة بنخبة من طالبات كلية علوم الحاسب والمعلومات، بجائزة التميز، في مسابقة “هواوي الشرق الأوسط لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات”، التي أُقيمت مؤخرًا في مرحلتها النهائية في مقر شركة هواوي، في مدينة شنزن الصينية.

جاء ذلك بحضور الملحق الثقافي السعودي بالصين، وممثلي سفارات وقنصليات الدول المشاركة، وعدد من المسؤولين الصينيين، ونحو 13 فريقًا من عشر دول بالشرق الأوسط.

وشاركت الجامعة، في المسابقة بهدف تنمية مهارات الطلاب ذوي المهارات الإبداعية، عبر التدريب والتأهيل، وتقدمت بذلك على جميع الجامعات بالمملكة. وتهدف الجامعة إلى تشجيع ثقافة الإبداع، والتميز، والابتكار، وبراءات الاختراع، عبر خلق شراكات فاعلة مع قطاع الأعمال.

وشارك بالمسابقة 121 مؤسسة تعليمية، ونافس المشاركون حول ابتكار سيناريوهات عملية تحاكي الواقع، بهدف إيجاد حلول لمشكلات الحوسبة السحابية، والشبكات، وتقنية المعلومات، عبر التركيز على نظام هواوي.

يُذكر أن مسابقة “هواوي الشرق الأوسط لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات” تطلق سنويًا، بهدف تنمية مهارات المواهب الشابة في الشرق الأوسط في المجال التقني.

افتتحه المهندس عبدالله السواحة

وزارة الاتصالات تدشّن أولى حلقات النقاش التقني “ThinkTech”


دشن وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس عبدالله بن عامر السواحه أمس, فعاليات حلقات النقاش التقني (ThinkTech), حيث كانت الحلقة الأولى بعنوان “تقنية البلوك تشين والعملات ..

دشن وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس عبدالله بن عامر السواحه أمس, فعاليات حلقات النقاش التقني (ThinkTech), حيث كانت الحلقة الأولى بعنوان “تقنية البلوك تشين والعملات الرقمية، نماذج استخدامات حكومية”, وذلك بمقر هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات .

وأبان في مستهل الحلقة, أن الحاجة باتت ملحة لنظام وسجل عالمي موحد وموثق في ظل المدّ التقني العابر والمتجاوز للحدود، وأن التحول نحو التقنيات الناشئة مثل البلوك تشين سيثري حياة المواطن بشكل مباشر، من خلال تسهيل وتسريع وتوثيق العمليات المالية، الأعمال اللوجيستية، أدارة الأصول، الملفات الطبية الموحدة، اثبات الهوية، وغيرها.

وأوضح أن تقنية البلوك تشين بحسب تقرير منتدى الاقتصاد العالمي بحلول عام 2028م ستثري اقتصاد قوامه 9 تريليون دولار، وحصة الشرق الأوسط منها نصف تريليون دولار، وحصة المملكة ربع تريليون دولار، وهذا يتحقق بتقديم حلول ابتكارية وخلاقة لقطاعات, مؤكداً أهمية التعامل مع هذه التقنيات الحديثة بعمل مؤسسي متكامل بروح الفريق الواحد لان طبيعة تقنية البلوك تشين بحسب هارفارد بيزنيس ريفيو هي تقنية تأسيسية (Foundational Technology) وليست تقنية إحلالية (Disruptive Technology)، وستتطلب تشريع وتنظيم وتحفيز ونموذج اعمال جديد يثري سلوكيات اقتصادية واجتماعية جديدة, بالإضافة لمشاركته في افتتاح اعمال الحلقة، أطلق وزير الاتصالات المجلس الاستشاري لتقنية البلوك تشين المرتبطة باللجنة الوطنية للتحول الوطني بالشراكة ما بين الوزارة ومؤسسة النقد كشريك قائد في التقنيات المالية والتعاملية الجديدة، وعضوية الجهات المعنية.

بعد ذلك انطلقت فعاليات حلقة النقاش بمشاركة عدد من القياديين والمختصين في هذا المجال إلى جانب المؤسس الشريك لشركة إيثيريوم جوزيف لوبين، الذي استعرض بدوره تجارب الحكومات للعملات الرقمية والبلوك تشين، إذ ركزت حلقة النقاش على مواضيع مختلفة تتعلق بتقنية البلوك تشين والعملات الرقمية، وتنظيماتها، ونماذج الأعمال المقترحة، وتم خلالها استعراض الاستراتيجية الرقمية الوطنية من خلال وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، ونماذج التحول الرقمي التي تقوم بتطويرها وحدة التحول الرقمي، إلى جانب تقديم عرض من مؤسسة النقد السعودي عن تحول القطاع المالي والاستخدامات والأنظمة المقترحة لتقنية البلوك تشين والعملات الرقمية ،كما تم تقديم عرض من وزارة العدل تناول التحول الذي شهدته الوزارة ، متضمناً نماذج عمل مقترحة لاستخدام تقنية البلوك نشين في إدارة الأصول.

وتطرقت حلقة النقاش لمستقبل الاقتصاد الرقمي وأهمية ايجاد أنظمة وقوانين دولية متفق عليها لتنظيم حركة البيع والشراء وتداول العملات الرقمية، وأهمية العمل على بناء الكوادر الرقمية في هذا المجال، وجاء عقد الحلقة ضمن أنشطة الوزارة البحثية والفكرية في تنظيم الندوات وورش العمل وحلقات النقاش مع شركاء الوزارة من القطاعين العام والخاص لتتبع التطورات الإقليمية والدولية ذات الصلة ورفع مستوى الوعي التقني وتعزيز مفهوم الشراكة الفعالة في تنفيذ استراتيجية التحول الرقمي.

من جانبه أكد وكيل الوزارة لصناعة التكنولوجيا والقدرات الرقمية الدكتور أحمد الثنيان، سعي الوزارة إلى إيجاد شراكة فعالة مع القطاعين العام والخاص لتنفيذ استراتيجية التحول الرقمي الممكنة لرؤية المملكة 2030, ومواصلة الوزارة إطلاق حلقات النقاش التقني التي دشنت بهذه الحلقة، مثمناً الدور الكبير الذي تقوم به مثل هذه الحلقات في إثراء النقاش التقني، مشيراً إلى أن الهدف منها هو استشراف مستجدات التقنية التي من شأنها تسريع وتيرة التحول الرقمي.

“مسك الخيرية” تطلق البرنامج التدريبي لمهارات العمل الصحفي المالي لطلاب وطالبات السعودية


تعقد مؤسسة الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز “مسك الخيرية” برنامج مهارات العمل الصحفي المالي للطلاب والطالبات من المملكة العربية السعودية بالشراكة مع مؤسسة “بلومبرغ” ..

تعقد مؤسسة الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز “مسك الخيرية” برنامج مهارات العمل الصحفي المالي للطلاب والطالبات من المملكة العربية السعودية بالشراكة مع مؤسسة “بلومبرغ” وذلك بهدف تنمية مهاراتهم وبناء تجاربهم في مجال العمل الصحفي المالي.

ويعقد البرنامج 2018 لمدة خمسة أيام في مقر قناة أخبار “بلومبرغ” في دبي بمشاركة ثلاثون طالب و طالبة الدارسين في المرحلة الجامعية وحديثي التخرج، وسيقدم البرنامج ماثيو وينكلر، رئيس التحرير الفخري لأخبار “بلومبرغ” و بمشاركة من عشرون من الصحفيين و العاملين في الشركة .

ويتضمن البرنامج التدريبي عدة محاور أهمها مقدمة إلى عالم الأعمال والصحافة ، والتقارير الإحصائية والتغطية الإعلامية للاقتصادات ، والتغطية الإعلامية للشركات والأسواق ، وتطور منصات الصحافة والإعلام الاجتماعي ، وأخلاقيات الصحافة ، وعوامل النجاح في مهنة الصحافة.

ويأتي هذا البرنامج في إطار اتفاقية التعاون التي وقعتها مؤسسة “مسك الخيرية” مع بلومبرغ في نوفمبر من عام 2016 والهادف إلى تنفيذ عددٍ من المبادرات المشتركة، تتضمن تطوير وتقديم مجموعة من البرامج التدريبية والتعليمية متعددة التخصصات والتي تركز على مجالات المال والأعمال والاقتصاد والصحافة، وتهدف إلى تعزيز المهارات والمعارف لدى الشباب العاملين في القطاعين المالي والإعلامي في المملكة.

يذكر أن مؤسسة محمد بن سلمان بن عبد العزيز “مسك الخيرية”، هي مؤسسة خيرية غير ربحية تكرِّس أهدافها لرعاية وتشجيع التعلم وتنمية مهارات القيادة في المملكة العربية السعودية، من خلال التركيز على الشباب وتقديم الفرص التي تساعد على تعزيز مواهبهم وإبداعهم. وتسعى المؤسسة إلى تحقيق هذه الأهداف من خلال مبادراتها وشراكات استراتيجية مع رواد القطاعات العامة والخاصة وغير الربحية حول العالم.

“منشآت” تطلق دورة تدريبية بعنوان “ريادة الأعمال لتنمية المشاريع” في الرياض


تنظم الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة «منشآت» بالتعاون مع كلية بابسون العالمية وكلية الأمير محمد بن سلمان، دورة بعنوان «ريادة الأعمال لتنمية المشاريع» (باللغة الإنجليزية)، ..

تنظم الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة «منشآت» بالتعاون مع كلية بابسون العالمية وكلية الأمير محمد بن سلمان، دورة بعنوان «ريادة الأعمال لتنمية المشاريع» (باللغة الإنجليزية)، لحاملي برنامج ماجستير إدارة الأعمال المصغر لتنمية المشاريع، وذلك في الفترة من 28 يناير – 1 فبراير، في الرياض.

تقدم الدورة سبل اكتساب المهارات اللازمة لملاك المنشآت وفريق الإدارة لتنمية منشآتهم وتطويرها، والتعرف على كيفية الانتقال من مؤسس إلى رئيس تنفيذي في قيادة وإدارة العمل، وتحسين العمليات ذات الصلة بالنشاط التجاري، بما في ذلك اكتساب العملاء والاحتفاظ بهم، إلى جانب تحديد طرق لتعزيز وتوسيع نطاق العمليات الخاصة بالعمل.

تستهدف الدورة كل من الملاك والرؤساء التنفيذيين للمنشآت الصغيرة والمتوسطة، ومنشآت قائمة لأكثر من ثلاث سنوات، لكلا الجنسين، وتتيح الدورة التسجيل إلكترونيًا عبر موقعها training.smea.gov.sa.

انطلق تحت شعار “الرؤية السعودية اليابانية 2030”

بالصور.. منتدى الأعمال السعودي الياباني يمنح تراخيص يابانية ويوقع 6 مذكرات تفاهم


سلمت الهيئة العامة للاستثمار خلال منتدى الأعمال السعودي الياباني اليوم، الذي حمل شعار “الرؤية السعودية اليابانية 2030″، ثلاث رخص استثمارية لعدة شركات يابانية، كما جرى ..

سلمت الهيئة العامة للاستثمار خلال منتدى الأعمال السعودي الياباني اليوم، الذي حمل شعار “الرؤية السعودية اليابانية 2030″، ثلاث رخص استثمارية لعدة شركات يابانية، كما جرى توقيع 6 مذكرات تفاهم بين البلدين، وذلك بمشاركة نخبة من قيادات القطاع الحكومي ورجال الأعمال وقادة الفكر والاقتصاد في البلدين الصديقين .

وفي هذا السياق سلم معالي وزير التجارة والاستثمار ومعالي محافظ الهيئة العامة للاستثمار ومعالي وزير الاقتصاد والتجارة والصناعة الياباني ثلاث رخص استثمارية شملت شركة ” SMBC” المتخصصة في مجال الاستشارات المالية والإدارية، وشركة ” SB.
Energy” المتخصصة في مجال استشارات الطاقة المتجددة، ومكتب “TADANO” لتقديم الخدمات العلمية والفنية للوكلاء السعوديين المتخصصين في المجال الصناعي.

وحظي المنتدى بمشاركة فاعلة من أصحاب المعالي الوزراء من كلا البلدين، حيث شارك معالي وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية المهندس خالد عبد العزيز الفالح، ومعالي وزير التجارة والاستثمار الدكتور ماجد بن عبد الله القصبي، ومعالي وزير النقل المهندس نبيل بن محمد العامودي، ومعالي محافظ الهيئة العامة للاستثمار المهندس إبراهيم بن عبد الرحمن العمر وسمو الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان آل سعود وكيل الهيئة العامة للرياضة، كما شارك من الجانب الياباني معالي وزير الاقتصاد والتجارة والصناعة الياباني السيد “هيروشيجي سيكو”، ونائب الرئيس التنفيذي لمنظمة التجارة الخارجية اليابانية السيد “ياسوكازو ايرينو” وممثل مركز التعاون الياباني بالشرق الأوسط السيد “سي جي هيروتا”.

من جهته أكد معالي وزير التجارة والاستثمار الدكتور ماجد بن عبد الله القصبي وزير التجارة والاستثمار أن المملكة تعد البيئة الأنسب لقطاع الأعمال الياباني، حيث توفر المملكة كل المقومات والفرص للتوسع في أسواق الشرق الأوسط وأفريقيا بما يخدم المستثمرين نحو تحقيق أعلى معدلات الربح بأقل مخاطر في بيئة مناسبة وبنية تحتية متطورة، مع التحسين الدائم والتطوير المستمر للإجراءات والأنظمة.

وأوضح الدكتور القصبي أن الجانبين سيستعرضان سوياً ما تم إنجازه على صعيد الرؤية المشتركة السعودية اليابانية 2030، وما تمخضت عنه اجتماعات وأنشطة اللجنة المشتركة، بالإضافة لتقارير المتابعة ومعالجة ما يرصد من معوقات أو عقبات تقابل رجال الأعمال في كلا البلدين، داعياً الجانب الياباني لمتابعة ما يحدث في المملكة من تطورات وإصلاحات متتابعة في البيئة الاستثمارية.

من جانبه شكر معالي وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية المهندس خالد عبد العزيز الفالح الجانب الياباني على حضورهم المنتدى ، مثمنا جهود العاملين على هذا اللقاء من وزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة اليابانية والهيئة العامة للاستثمار، التي عودتنا على مثل هذه النجاحات. مؤكدا أن اللقاء يأتي والبلدين يجمعهما الدور المسؤول لهما في المجتمع الدولي تجاه قضايا السلام والاقتصاد العالمي، وسعيهما الطموح لإنعاش الاقتصاد فيهما، وإثراء العالم بتجارب فريدة ومتطورة في التشييد والصناعة والتقنية والبحوث. وقد بنت الزيارة التاريخية لخادم الحرمين الشريفين إلى اليابان في شهر مارس من العام الماضي، ولقائه خلالها مع القيادة اليابانية على هذا الدور في إطلاق شراكة وتعاون غير مسبوق بينهما.

وأفاد معاليه أن تاريخ البلدين مليء بالنجاح والإنجاز عندما تجتمع جهودهما، ففي مجال الطاقة، مكنت موثوقية المملكة في إنتاج الطاقة تلبية نحو35-40 %من متطلبات اليابان من النفط على مر السنين، كما أن شراكة البلدين في قطاع التكرير والتسويق والكيميائيات الياباني عبر مصفاة شوا شل قد قاربت العقد والنصف من الزمن. حيث أسهم مشروع أوكيناوا لتخزين النفط الخام بتعزيز الاحتياطي البترولي الاستراتيجي الياباني، كما يشهد المشروع توسعاً أكثر إثر الزيارة الميمونة لسمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز لليابان .

معبرا عن سعادته برؤية شراكة أرامكو السعودية مع شركة سوميتومو كيميكال في مشروع بترورابغ تتنامى وتزدهر مع اقتراب انتهاء المرحلة الثانية من هذا المشروع الضخم. بالإضافة لذلك تتواصل النشاطات المشتركة في مجالات نقل التقنية وتبادل الخبرات و تطوير الموارد البشرية، وتبذل جهود لبناء شراكات ناجحة في مجال الصناعة والثروة المعدنية، كما أن للقطاع المصرفي الياباني دوراً مهماً ومتصاعداً في النشاطات التمويلية التجارية في المملكة وأسهم بشكل كبير مؤخراً في تمويل نشاطات الاقتراض الحكومي وكذلك في تمويل المشاريع في المملكة .

وقال المهندس الفالح ” إذا نظرنا نحو المستقبل فإننا نرى أن هذه العلاقة تشهد نموا أكبر في ظل جهود المجموعة المشتركة للرؤية السعودية اليابانية 2030، ونجد اليابان في مقدمة الدول التي اختارتها المملكة لتكون شريك نجاح استراتيجي عندما أنشأت المركز السعودي للشراكات الاستراتيجية الدولية، الذي سيلعب دوراً هاماً في تحقيق رؤية بلادنا الذي سيسهم بالتعاون مع وزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة اليابانية في الوصول بهذه الشراكة إلى أقصى إمكانياتها، والفرص التي تنجم عن هذا التطور في التعاون هائلة بكل المعايير، ومنها أن تكون المملكة منصة لوصول الصناعات اليابانية للأسواق المجاورة للمملكة مستفيدة من برامجها المختلفة لتحقيق الرؤية 2030 ،ومن أهمها برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية الذي يهدف إلى بناء صناعات الجيل الرابع، التي لليابان قدرات رائدة فيها الأمر الذي يتيح فرصاً للتعاون في تطبيقاتها في المملكة.

واشار إلى أن هناك تطويراً لتجمعات صناعية لرفع مستوى المحتوى المحلي في متطلباتنا، والسعي للتصدير الإقليمي والعالمي. ومنها الصناعات الدوائية وصناعة الأغذية، ومواد الإنشاء والبناء، والآلات والمعدات، وصناعة السيارات والبتروكيماويات والصناعات التحويلية، كما تعنى الاستراتيجية بصناعات مستقبلية واعدة كصناعات الطاقة المتجددة، والسيارات الكهربائية والروبوتات وصناعة السفن. وهناك جهود جادة للدخول في تعاون مع شركات يابانية في مجال بناء صناعة السيارات في المملكة، التي تسندها حزمة حوافز قوية يقدمها الجانب السعودي. كما أطلقت المملكة مؤخرا استراتيجية طموحة لتطوير قطاع التعدين تحفز الاستثمارات الأجنبية، وقد شملت الاستراتيجية توفير ممكنات لاستغلال المعادن مثل الحديد والنحاس والالمونيوم والمعادن النفيسة والصناعية. والفرص لتعاوننا في هذا المجال واعدة للغاية .

وأفاد أن المملكة تستهدف مضاعفة طاقتنا الإنتاجية من الغاز خلال العشر سنوات القادمة، وذلك لدعم مشاريع إنتاج الكهرباء والصناعات المصاحبة والصناعات التحويلية الناتجة منه والصناعات المحاذية للنفط مثل التكرير، وقد أبدت الشركات اليابانية اهتماماً بذلك .

وأضاف معاليه : لا ننسى مجالات التعاون في إنتاج وتوزيع الطاقة الكهربائية بدءا برفع مستوى كفاءة الطاقة فيها، مبينا أنه في مجال الطاقة المتجددة هناك فرص كبيرة للتعاون بين الجانبين في هذا المجال، التي حققت بعض الشركات اليابانية نجاحاً في المنافسة فيها، مشيدا بالتطور الملموس في التعاون في مجال تقنيات تخزين الكربون والهايدروجين، مؤكدا أهمية ترسيخ التعاون في مجال الاستخدامات السلمية للطاقة النووية في المملكة. حيث ستطلق المملكة استراتيجية متكاملة للخدمات اللوجستية هذه الاستراتيجية تسهم في تمكين نقل البضائع بكفاءة عبر سلاسل الإمداد المحلية والدولية، وتمكين الوصول الدولي للصادرات. وهناك 13 شركة يابانية تعمل في 11 مشروعا للاستثمار في هذا المجال والباب مفتوح أمام مضاعفة هذه الأرقام، مبينا أنه ستتوفر له الممكنات التي تضمن إيجاد بيئة استثمارية تنافسية وزيادة فرص الاستثمار الأجنبي وكذلك تعزيز بيئة الابتكار الصناعي وتعزيز الإنتاجية للمصانع وبناء القدرات والبنية التحتية للجودة مع تمكين الصناعات المتوسطة والصغيرة. مع توفير التمويل الحكومي للمشروعات الصناعية والتعدينية ودعم الصادرات.

وقال معالي وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية ” إنّ تطلعات قيادتي البلدين وفرص التعاون بينهما لا سقف لها، والقطاعات الصناعية والاقتصادية والاستثمارية في اليابان ستكون من خيرة الشركاء لمشاريع المملكة وللطموحات العالية لرجال الصناعة والأعمال في القطاع الخاص السعودي فيها، داعيا الجميع إلى المشاركة في كافة المجالات الحيوية التي سبق ذكرها، مقدما التحية والشكر للحاضرين من شركائنا من الجانب الياباني على عميق اهتمامهم، مؤكدا أن القطاع الخاص السعودي يظل دوماً شريكاً ذا موثوقية عالية، وطموح واجتهاد لا ينضب، وأنه لن يقف وحده في العمل على إنجاح هذه الشراكات، بل تقف معه الحكومة موفرة له خطط الدعم المدروسة التي تزيل العقبات من أمامه وتشجعه إمكانيات واستثمارا، وأن هذا التشجيع وهذا الدعم سيشمل المؤسسات الكبرى وتلك المتوسطة والصغيرة بحزم دعم لا مثيل لها في أي مكان في العالم .

من جانبه أوضح معالي محافظ الهيئة العامة للاستثمار المهندس إبراهيم بن عبد الرحمن العمر أن رؤية المملكة العربية السعودية 2030 جاءت لخلق فُرَصٍ واعدةٍ للاستثمار والتنمية حيث تضمنت أهدافها الاقتصادية، رفع نسبة الاستثمارات الأجنبية المباشرة لتكون 5.7% من إجمالي الناتج المحلي بحلول عام 2030 ، والوصول بمساهمة القطاع الخاص من 40%‏ إلى 65%‏ من إجمالي الناتج المحلي، مفيدا أن حجم التبادل التجاري في العام الماضي بين البلدين بلغ أكثر من 100 مليار ريال، وأن عدد الشركات اليابانية المستثمرة في المملكة حتى نهاية العام الماضي بلغ نحو 96 شركة ، بإجمالي استثمارات تتجاوز 53 مليار ريال.
وأشار معاليه إلى أن الهيئة تعمل على تكثيف الجهود من أجل تحسين بيئة أداء الأعمال في المملكة، وحل الصعوبات التي تواجه الاستثمارات الأجنبية والمحلية.

وبدوره أوضح رئيس مجلس الأعمال السعودي الياباني الأستاذ طارق بن عبد الهادي القحطاني أن حجم التطور الذي شهدته حركة التجارة والاستثمار بين البلدين خلال العقدين الماضيين، يعبر عن متانة العلاقة والشراكة الاستراتيجية بينهما، كما تعد المملكة إحدى الدول الجاذبة للاستثمارات، ولديها جاذبية وجدوى للاستثمارات اليابانية، المتوقع ارتفاعها بمستويات متميزة بتنفيذ الرؤية السعودية اليابانية المشتركة 2030، وتنفيذ مبادرات أصحاب الأعمال لدعم التبادل المعرفي، ومشاريع شباب الأعمال في البلدين، وإنشاء البنك السعودي الياباني، والإسراع في إنشاء الشركة السعودية اليابانية لتطوير الاستثمار في مختلف المجالات.

وصاحب أعمال المنتدى تنظيم أربع جلسات نقاشية تناولت إنجازات لجنة “تيسير” في الفترة الأخيرة، ومناقشة أبرز الفرص الاستثمارية في قطاعات الصناعة والطاقة والبتروكيماويات، والقطاع الصحي، والترفيه والمحتوى الرقمي، كما يستعرض مشاريع صندوق الاستثمارات العامة.

كما نظم معرض تحت عنوان “استثمر في السعودية”، شاركت فيه الهيئة العامة للاستثمار، الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية “مدن”، وهيئة الصادرات السعودية ويشارك تحت مظلتها 15 جهة أخرى.

يذكر أن العلاقات السعودية اليابانية تشهد تطورات هامة وتقارب في كثير من الملفات وخاصة الجانب الاقتصادي، بعد الزيارة التاريخية لخادم الحرمين الشريفين إلى اليابان العام الماضي، والتي مهدت السبل لخروج الرؤية السعودية اليابانية 2030 إلى النور، لتحقيق النمو المستدام عبر تأسيس بيئة صناعية واسعة النطاق وتتسم بالموثوقية، وتعزيز القدرات التنافسية للقطاعات الاقتصادية عن طريق تحقيق الاستفادة القصوى من التكنولوجيا والابتكار، وتجديد المشهد الاجتماعي والثقافي من خلال وضع أسس قوية للتعاون بين الجانبين.

تستعرض تجاربها فى مجالات الطاقة والتنمية

15 قطاعا سعوديا تشارك فى فعاليات أسبوع أبوظبي للاستدامة 2018


تشارك المملكة، ممثلة في وزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية، و14 قطاعا سعوديا مختصة في مجالات الطاقة، والصناعة، والكهرباء، بجناح تفاعلي في أسبوع أبو ظبي للاستدامة ..

تشارك المملكة، ممثلة في وزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية، و14 قطاعا سعوديا مختصة في مجالات الطاقة، والصناعة، والكهرباء، بجناح تفاعلي في أسبوع أبو ظبي للاستدامة 2018، الذي تبدأ فعالياته اليوم، وتستمر حتى 20 يناير الحالي.

ويشتمل على عدد من المؤتمرات، وجلسات العمل، تحت سقف واحد، بمشاركة قادة الفكر، وصناع السياسات، وكبار رجال الصناعة، والمهتمين بشؤون البيئة في العالم، لبحث موضوعات الطاقة المتجددة، والتنمية المستدامة.

وتأتي مشاركة المملكة في إطار الجهود والمبادرات الرامية إلى تحقيق وتمكين الاستدامة في الاقتصاد الوطني والبيئة والموارد، ولترسيخ قيم وممارسات الاستدامة في المجتمع بما يتماشى مع أهدف وتطلعات رؤية المملكة 2030، حيث ستستعرض العديد من الجهات المشاركة مبادراتها ومشاريعها المستقبلية في رفع مستوى كفاءة الطاقة، وتنويع مزيج الطاقة، وتطوير تقنيات حديثة ومبتكرة لتعزيز الاستدامة، وغيرها من الموضوعات ذات العلاقة.

وسيقدم الجناح السعودي عددا من المحاضرات وجلسات النقاش المتخصصة خلال الفترة من 15 حتى 17 يناير، تشتمل موضوعات في مجالات الطاقة المتجددة، ومستقبل الطاقة النظيفة، وكفاءة الطاقة، والتنمية المستدامة، والتدوير، والموارد المائية، والمشروع الوطني للطاقة الذرية، وتوطين قطاع الكهرباء والخدمات المرتبطة به، والطاقة الشمسية ومنظومة القيمة المرتبطة بها.

يذكر أن أسبوع أبوظبي للاستدامة، وما يشتمل عليه من مؤتمرات ومنتديات ومعارض، يعد فعالية عالية المستوى تجمع الشخصيات والجهات المعنية لمناقشة موضوعات الاستدامة في العالم، ويهدف إلى تعزيز ورفع مستوى الوعي لأهم التوجهات الاجتماعية والاقتصادية لتشكيل مسار التنمية العالمية المستدامة، وتمكين المجتمعات من إدراك وتفعيل استراتيجيات الحد من التغيرات المناخية.

تشهد عرض أحدث أفلام الكارتون العالمية

لأول مرة بالسعودية.. الرياض تستضيف فعالية “الفن السابع” بدءا من 18 يناير الجاري


تستضيف مدينة الرياض في الفترة من 18 يناير – 31 مارس 2018م فعالية “الفن السابع” التي تعرض لأول مرة في المملكة أحدث الأفلام الكارتونية العالمية ..

تستضيف مدينة الرياض في الفترة من 18 يناير – 31 مارس 2018م فعالية “الفن السابع” التي تعرض لأول مرة في المملكة أحدث الأفلام الكارتونية العالمية خلال أيام: الخميس، الجمعة، والسبت من كل أسبوع، تصحبها أنشطة خفيفة لتعليم الرسوم المتحركة اليابانية، والتصوير الفوتوغرافي للأطفال، وذلك في مقر مسرح المركز الإعلامي لوكالة الأنباء السعودية بالرياض، بدعم من الهيئة العامة للترفيه .

وسيجري خلال هذه الفعالية عرض أفلام كارتونية عالميّة مثل : السنافر، the son of bigfoot، Paddington 2، على شاشة مسرح (واس) الضخمة المزودة بتقنيات أنظمة حديثة توفر تدفقات صوتية متعدّدة مع إضاءة مريحة، ودرجة وضوح عالية في الشاشة تجذب الحضور لمتابعة هذه الأفلام بأسلوب شيّق.

وترمي ” واس ” من استضافة هذه المناسبة الترفيهية إلى المشاركة الوطنية في صناعة الأنشطة التي تجمع الأسرة في مكان واحد يجلب لهم بشكل إيجابي المتعة والفائدة، فضلاً عن اكساب الأطفال والنشء المهارات الجديدة في صناعة الإعلام من خلال تقديم أنشطة مفتوحة في بهو المركز الإعلامي تستهدف شحذ همم الأطفال نحو التصوير الفوتوغرافي ، والتغطيات الميدانية، بحيث تُرغبهم بطرق مهاريّة متنوعة في مهنة الصحافة في خطوة بناءة نحو صناعة صحفي المستقبل .

ومن منطلق دعم المواهب الشابة السعودية، أتاحت ” واس ” عبر ركن آخر من مبنى المركز الإعلامي لمجموعة من أبناء وبنات الوطن تقديم إبداعهم في رسم الشخصيّات الكارتونية اليابانية ( Animation) التي تميزوا في إتقان رسمها على المستويين العربي والإقليمي، وسيقدمون للحضور طريقة رسم هذه الشخصيات على الورق والأجهزة الإلكترونية، وكيفية تحريكها على الشاشة.

وسيتخلل الفعالية طيلة أيامها العديد من المفاجآت التي تبهج الحضور، وإقامة مسابقات مشوقة تحفّز الأطفال مع أسرهم على التفكير الإبداعي في مجالات الرسم، والتصوير في أجواء ابتكارية خلاقة .

ويمكن للجميع حجز مقعد مشاهدة عروض الأفلام الكارتونية خلال فترة أيام العرض المعلنة آنفًا من خلال شراء تذكرة الدخول عبر الموقع (stytickets.com) .

تنظمه الهيئة العامة للاستثمار بفندق الفيصلية

منتدى الأعمال السعودي الياباني يجمع قيادات الاقتصاد في البلدين بالرياض.. غداً


تبدأ غدًا الأحد فعاليات منتدى الأعمال السعودي الياباني الذي تنظمه الهيئة العامة للاستثمار في فندق الفيصلية بمدينة الرياض، بحضور وزير التجارة والاستثمار الدكتور ماجد بن ..

تبدأ غدًا الأحد فعاليات منتدى الأعمال السعودي الياباني الذي تنظمه الهيئة العامة للاستثمار في فندق الفيصلية بمدينة الرياض، بحضور وزير التجارة والاستثمار الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، ووزير الاقتصاد والتجارة والصناعة الياباني السيد هيروشيجي سيكو، ومحافظ الهيئة العامة للاستثمار المهندس إبراهيم بن عبدالرحمن العمر، وقيادات القطاع الحكومي والاقتصادي في كلا البلدين.

ويدعم هذا المنتدى مسيرة علاقات المملكة واليابان المميزة التي بدأت منذ أكثر من ستين عامًا، وشهدت على مر التاريخ نقلات نوعية تمخض عنها العديد من الاتفاقيات الثنائية والزيارات المتبادلة بين قادة ومسؤولي البلدين الصديقين حتى تطورت في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – بإطلاق الرؤية السعودية اليابانية 2030.

وسيبحث المنتدى متطلبات الوصول إلى شراكات فاعلة وناجحة لتوطين الاستثمارات النوعية بين المملكة واليابان ، وتنمية القطاعات الواعدة، ومناقشة أبرز الفرص الاستثمارية فيها؛ في وقت بلغ فيه حجم التبادل التجاري بين البلدين وفقًا لتقرير الهيئة العامة للإحصاء عام 2016م، نحو 100 مليار و163 مليون ريال، بنسبة صادرات بلغت 72 مليارًا و342 مليون ريال، ونسبة واردات 27 مليارًا و821 مليون ريال .

وتٌعد اليابان أحد أهم صناع الاقتصاد بالعالم، وكذلك الحال بالنسبة لصناع القرار الياباني الذين لم يغفلوا أبداً دور ومكانة المملكة كرقم مهم وقوي قادر على صناعة الفارق في خارطة الاقتصاد العالمي، وهو ما أسفر عن زيادة عدد المنشآت اليابانية المستثمرة في المملكة خلال شهر أكتوبر 2017م إلى 96 منشأة برأس مال تخطى حاجز الـ 53 مليار ريال .

وفي إطار تعزيز هذا التفاهم المشترك بين البلدين الصديقين منحت المملكة مجموعة من المنشآت اليابانية، واليابانية السعودية المشتركة عام 2017م (6 تراخيص استثمارية) جاءت كلها بنسبة 100% في القطاع الخدمي برأس مال بلغ 4 مليارات و500 مليون ريال.

ويعود هذا الزخم الكبير في حجم التفاهم المشترك بين البلدين إلى الزيارة التاريخية التي قام بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – لليابان في شهر مارس 2017م، إذ عدت بمثابة الدعم القوي لتطور شكل وطبيعة العمل الاستراتيجي الاقتصادي بين البلدين، فقد جاءت برؤى وأفكار طموحة وواعدة، وأسفرت عن توقيع عدد كبير من الاتفاقيات والشركات بين الجانبين .

ومن أبرز الاتفاقيات التي تم التوقيع عليها خلال زيارة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، مشروع مذكرة تعاون بين حكومتي البلدين حول تنفيذ الرؤية السعودية اليابانية 2030 التي ستدفع بالعلاقات الاقتصادية ما بين البلدين إلى مرحلة جديدة تقوم بنقل العلاقة المتينة التي تقتصر على التبادل التجاري في صادرات البترول واستيراد السيارات إلى شراكة استراتيجية شاملة.

وخلال الزيارة، جرى التأكيد على ضرورة سريان وتفعيل الاتفاقيات السابقة الموقعة بين الجانبين وإطلاع قادة الحكومة اليابانية عن قرب على فرص ومضامين أكثر حول “رؤية المملكة 2030″، وكيف يمكن مشاركة المملكة في تحقيق أهداف رؤيتها الطموحة، بما يعود بالنفع على المملكة واليابان، كما تم الاتفاق على إقامة منطقة اقتصادية خاصّة في المملكة لتنفيذ حزمة من المشاريع المشتركة بين اليابان والمملكة.

وكان شهر سبتمبر عام 2016م، قد جدّد محتوى الشراكة بين البلدين عندما قام صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز بزيارة إلى اليابان، والتقى خلالها رئيس الوزراء الياباني شينزو أبي لوضع حجر الأساس لشراكة متطورة بين البلدين، وأسفر عن تأسيس الفريق المشترك للرؤية السعودية اليابانية 2030 ليكون بمثابة مرجعية للتعاون وتبادل الفرص بين الجانبين في العديد من المجالات.

وانعقد الاجتماع الأول للفريق المشترك للرؤية السعودية اليابانية المشتركة 2030 في الرياض بتاريخ 9 أكتوبر 2016م، بعدما قررت المملكة واليابان المضي نحو تحقيق الرؤى الاجتماعية والاقتصادية الوطنية لكلا البلدين من خلال الاستفادة من العوامل التي تجمع البلدين بما يكفل تفعيل أوجه التكامل وتحقيق أقصى قدر من التعاون الثنائي بينهما .

ويشهد المنتدى مشاركة أكثر من 60 شركة يابانية يمثلون قطاعات : الصناعة، الطاقة، الكهرباء، البنية التحتية، الخدمات اللوجستية، الصحة، الترفيه، الزراعة والغذاء، تقنية المعلومات، البنوك والخدمات المالية، إلى جانب إقامة معرض “استثمر في السعودية” الذي يستهدف إبراز مقومات فرص الاستثمار التي تزخر بها مناطق المملكة في مختلف القطاعات.

وتحت شعار “رؤية السعودية 2030” واستراتيجية النمو اليابانية، تسعى المملكة بكل قوة لتنويع اقتصادها وتعزيزه من خلال الاستفادة من التقنيات والثورة الصناعية باليابان وفقا لرؤيتها 2030، وهو ما تجده في اليابان التي تعد الشريك المثالي للمساهمة بشكل شامل في هذا التطور من خلال ما تتمتع به من رأس مال معرفي وقدرة تنافسية في مجال التكنولوجيا.

وفي المقابل فإن المملكة الداعم الرئيس الموثوق للنفط بالنسبة لأمن الطاقة في اليابان، لما تمتلكه من فرص استثمارية ضخمة تساعد الاقتصاد الياباني على تحديد وتطوير الفرص اللازمة لتعزيز الاستثمارات اليابانية ذات القيمة العالية في المملكة مما يؤدي إلى حصول طوكيو على سرعة إيجابية أكبر للدورة الاقتصادية بالبلاد.

وفي سبيل تحقيق الأهداف الاقتصادية المشتركة بين البلدين يعمل الجانبان في الوقت الحالي على خلق بيئة أكثر ملاءمة لتحقيق الرؤية السعودية اليابانية عبر أربعة أبعاد رئيسة هي : اللوائح، والحوافز، والدعم التنظيمي، ورأس المال البشري.

ووفقًا للإحصاءات الخاصة بحجم الاستثمارات اليابانية بالمملكة فإن ما يقارب الـ 96% من الاستثمارات اليابانية تتركز في القطاع الصناعي، وكان أغلب هذه النسبة في قطاع صناعات البتروكيماويات، فيما وصل عدد السعوديين العاملين في الشركات اليابانية المتواجدة في المملكة لـ 6536 عاملًا بنسبة 48% من إجمالي عدد الموظفين في الشركات اليابانية العاملة بالمملكة.

وتؤكد الأرقام السابقة أن المملكة تأتي ضمن أهم عشر شركاء تجاريين لليابان، فيما تأتي اليابان كثالث أكبر شريك تجاري للمملكة، فضلًا عن وجود العديد من المشروعات المشتركة بين البلدين، كما تحتل المملكة المرتبة الأولى في تزويد اليابان بالنفط الخام ومشتقاته الذي يصل تقريبًا إلى أكثر من ثلث إجمالي واردات اليابان من النفط .

وزير الحرس الوطني يؤكد أن هذه الدورة ستكون مغايرة

خادم الحرمين الشريفين يرعى مهرجان الجنادرية الشهر المقبل


يرعى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود -حفظه الله- المهرجان الوطني للتراث والثقافة (الجنادرية) في دورته الـ 32 يوم الأربعاء 21 ..

يرعى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود -حفظه الله- المهرجان الوطني للتراث والثقافة (الجنادرية) في دورته الـ 32 يوم الأربعاء 21 جمادى الأولى 1439هـ الموافق 7 فبراير 2018م، والذي تنظمه وزارة الحرس الوطني سنوياً بقرية الجنادرية شرق الرياض.

ويحظى مهرجان (الجنادرية) بدعم ورعاية كريمة من قبل خادم الحرمين الشريفين الذي يحرص دائماً على تطوير المهرجان واستمراره باعتباره تظاهرة ثقافية وتراثية مهمة لوحدة الوطن وترابطه. حيث تُعتبر رعايته الكريمة لهذا المهرجان دلالة واضحة على اهتمامه – حفظه الله – بدعم الثقافة والفكر والإبداع في مملكتنا الغالية.

وتكتسب هذه الدورة التي ستكون فيها (جمهورية الهند) ضيف الشرف اهتماماً خاصاً نظراً للتوجيهات السديدة والمتابعة الدقيقة من قبل صاحب السمو الأمير خالد بن عبدالعزيز بن عياف، وزير الحرس الوطني، الذي أكد في تصريحات سابقة أن مهرجان الجنادرية في هذه الدورة سيكون مغايراً لما سبقه من دورات، وأن الأوبريت سيقام بصورة تعكس مكانة المهرجان إقليمياً وعالمياً.

بحضور المشرف على الملتقى الدكتور سعد البازعي

“أثر النزعة السردية” في الملتقى الثقافي بجمعية الثقافة والفنون بالرياض


أقام الملتقى الثقافي، الذي ينظمه فرع الجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون بالرياض الأربعاء، محاضرة ” أثر النزعة السردية في قراءة العالم” قدمها الكاتب عبد الرحمن ..

أقام الملتقى الثقافي، الذي ينظمه فرع الجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون بالرياض الأربعاء، محاضرة ” أثر النزعة السردية في قراءة العالم” قدمها الكاتب عبد الرحمن مرشود، وذلك في مقر الجمعية بالرياض.

وعرف المشرف على الملتقى الدكتور سعد البازعي بالمحاضر ، الذي عني بمفهومه الواسع وبالفكر الفلسفي، ومن آخر إنجازاته إنشاء إيوان الفلسفة مع اثنين من زملائه في نادي جدة الأدبي .

بعد ذلك أبان المحاضر أن الموضوعات تكون شيقة عندما توضع في قوالب سردية ظريفة، حيث أن الإنسان مولع بالقصص، هذا ما تعرفه الأمهات والمعلمون الجيدون، والمؤلفون البارعون، ويعرفه كذلك مصممو الدعاية، بل ويعرفه الدجالون والمحتالون وغيرهم.

وأشار مرشود إلى رأي دانيال بينك المؤلف الاقتصادي المعروف الذي يرى أن الأعمال التي تعتمد في أدائها على سرد القصص بشكل أساسي ستصمد وتزدهر ولن تحل محلها الآلة، ليس لأن الآلات لن تتمكن من السرد؛ بل لأن شغف الناس بالسرد لن يتوقف.

ثم تناول فكرة عالم النفس دانيال كانمانفي في تعاملنا في حياتنا مع السعادة والبؤس من منظورين: الذات المستشعرة، والذات المتذكرة، بعد ذلك تطرق إلى مفهوم الذاكرة ، التي تعد أشبه بشريط محمل بالقصص قد تكون انعكاساً للواقع وقد لا تكون.

واستعرض المحاضر الفرق بين مفهوم الحقيقة واليقين عند المفكر الفرنسي جوستاف لوبون، فالحقيقة مفهوم متعلق بصحة وجود الأشياء في الواقع، واليقين متعلق بما نعتقد من معتقدات وأفكار وارتياحنا لصحتها،مشيرا إلى أن القصص كي تكون فاعلة في تماسك الهوية الشخصية للإنسان، تحتاج لليقين والقدرة على تحقيق التوازن في مزج الأحداث الواقعية بالإضافات التخيلية الإبداعية.

وأبان أن أي قومية أو أمة تؤمن بقصة معينة، قصة شارحة تتكلم عن أصل نشأتها، ودورها التاريخي ومصيرها المنتظر فإنها تتماسك وتندفع إلى الفعل الحضاري بقوة .

تتضمن أكثر من 45 فعالية متنوعة

هيئة الترفيه تطلق فعاليات روزنامة إجازة منتصف العام الدراسي بأمسية غنائية لمحمد عبده


تنطلق فعاليات روزنامة إجازة منتصف العام الدراسي التي أطلقتها الهيئة العامة للترفيه، اليوم الخميس، بأمسية غنائية يحييها فنان العرب، محمد عبده، في الصالة المغلقة بمدينة ..

تنطلق فعاليات روزنامة إجازة منتصف العام الدراسي التي أطلقتها الهيئة العامة للترفيه، اليوم الخميس، بأمسية غنائية يحييها فنان العرب، محمد عبده، في الصالة المغلقة بمدينة الملك عبدالله الرياضية.

وفي إطار حملة: “لا تفكر تسافر”، تطلق “الترفيه” أكثر من 45 فعالية تمثل روزنامة متنوعة من الأنشطة، أولها فعالية “جادة الترفيه” بالواجهة البحرية لكورنيش جدة الجديد في الفترة من 11 إلى 20 يناير.

كما تنطلق فعالية “لومينيريوم”، التي تشهدها المملكة لأول مرة، في الفترة ذاتها، حيث تحتوي على الألوان والأضواء التي تناسب جميع الفئات من كبار وأطفال في أرض الريبال للفعاليات بطريق الملك عبدالعزيز.

وفي قرية مرسال في الجنغل لاند، تقدم الهيئة “العروض الترفيهية الأوروبية”، ومنها عروض كرة السلة الترفيهية وعروض الفرق التلفزيونية الحية وعرض الممر المضيء، إضافةً إلى “مهرجان جدة للمأكولات” الذي يقام في أرض سماء الغربية للطيران.

في حين تنطلق فعالية “دندنة” في الفترة من 12-19 يناير بقاعة فنتازيا، إلى جانب العروض السينمائية “الأفلام العالمية للأطفال” بجمعية الثقافة والفنون في الفترة 12-18 يناير.

وفي الرياض، ترعى الهيئة تقديم المسرحية الكوميدية “البيت بيت أبونا” من بطولة الفنانة الكويتية هيا الشعيبي، حيث ستكون مفتوحة للعائلات والشباب في جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن في الفترة 11-13 يناير.

كما تقام فعالية عروض “بالونز توك” للأطفال والعائلات في مركز الملك فهد الثقافي في الفترة 11-14 يناير، بالإضافة إلى “ملتقى الطيران السعودي الرابع” في مطار الثمامة خلال الفترة 11-13 يناير.

بينما تعود فعالية “أرض أوهارا” مجددًا بوادي نمار في الفترة من 11-20 يناير، كما تواصل الهيئة نشاطاتها في خيمة الترفيه بمهرجان الملك عبدالعزيز للإبل.

وفي عدد من مدن المنطقة الشرقية تضم روزنامة “الترفيه” مجموعة من الفعاليات تتقدمها عروض السيرك العالمية “سيركوبوليس” في الظهران مول في الفترة 11-13 يناير، بالإضافة إلى مسرحية الرعب الكوميدية “البيت المسكون” من بطولة الفنان الكويتي عبدالعزيز المسلم، وذلك في مركز الملك عبدالله الحضاري بالجبيل الصناعية في نفس الفترة.

بينما تنطلق فعاليات “دوت فيست”، التي تجمع بين العروض الحية العالمية ونشاطات التحدي في ملعب الأمير سعود بن جلوي بالراكة خلال الفترة 11-17 يناير، بالإضافة إلى عروض الأطفال “كير بيرز” التي ستقام في الراشد مول بالأحساء في الفترة 11-16 يناير.

كما ينطلق كرنفال “أيام المرح” بجانب فندق القصيبي بالخبر على مدى أسبوع كامل بدءًا من 13 من يناير الجاري.

وفي حائل، تقام فعالية “سلاحف النينجا” في الفترة 11-16 يناير في سلمى مول، بينما يقام المهرجان الشتوي العاشر بمدينة الملك فيصل الرياضية في جازان يوم السبت 13 يناير، والذي ينطلق بأوبريت غنائي يقدمه كل من فنان العرب محمد عبده بمشاركة الفنانين خالد عبدالرحمن، عبدالله رشاد، وعبدالعزيز المعنى.

وأكدت الهيئة العامة للترفيه أنها راعت عند وضع روزنامة إجازة منتصف العام، عديدًا من المعايير التي تضمن تنوع الفعاليات، إلى جانب استقطاب ما يتناسب مع اهتمام الجمهور من الفعاليات العالمية والمحلية، في خطوة منها لتعزيز رغبات المجتمع، وإثراء التنوع في تقديم الفعاليات بين عديد من مدن ومحافظات المملكة.

وأشارت الهيئة إلى أن روزنامة الإجازة تهدف إلى توفير مزيد من الخيارات الترفيهية لجميع أفراد المجتمع من المواطنين والمقيمين لاسيما في الإجازات الموسمية، وخلق أجواء مناسبة تتيح لهم الحصول على خياراتهم الترفيهية في أرض الوطن.

يوم 23 يناير الجاري

جامعة الملك سعود تطلق فعاليات ملتقى تطوير القيادات النسائية


تنظم جامعة الملك سعود فعاليات الدورة الثانية من ملتقى تطوير القيادات النسائية، 23 يناير الجاري في مقر الجامعة. ويهدف الملتقى إلى اثراء المعرفة، وتبادل الخبرات ..

تنظم جامعة الملك سعود فعاليات الدورة الثانية من ملتقى تطوير القيادات النسائية، 23 يناير الجاري في مقر الجامعة.

ويهدف الملتقى إلى اثراء المعرفة، وتبادل الخبرات بين القيادات ذوات الخبرة والقيادات الجديدة، وتعزيز التواصل الداخلي بين الكليات والأقسام والعمادات المساندة ومساعدات الوكيلات ومديرات الادارات.

ويأتي انعقاد الملتقى في ضوء تشجيع ودعم المدينة الجامعية للطالبات بجامعة الملك سعود؛ لدور القيادات النسائية في مواقع اتخاذ القرار والتي تؤثر تأثيرًا فاعلًا في مسيرة التنمية الشاملة وانطلاقًا من الهدف الاستراتيجي الثاني للجامعة في استقطاب وتطوير أعضاء هيئة تدريس متميزون، والذي يتماشى مع بنود رؤية المملكة 2030.

ويتضمن الملتقى ورش عمل من أجل نقل التجارب الناجحة؛ لتطوير وتحقيق السبل الكفيلة بضمان جودة الاداء والمخرجات الاكاديمية.

تحت عنوان “الألوان في حياتنا”

افتتاح معرض المسابقة الرابعة للتصوير الفوتوغرافي بجامعة عفت


تحت رعاية صاحبة السمو الملكي الأميرة لولوة الفيصل بن عبد العزيز آل سعود نائب رئيس مجلس الأمناء والمشرف العام على جامعة عفت، وبحضور الأميرة ريم ..

تحت رعاية صاحبة السمو الملكي الأميرة لولوة الفيصل بن عبد العزيز آل سعود نائب رئيس مجلس الأمناء والمشرف العام على جامعة عفت، وبحضور الأميرة ريم بنت صاحب السمو الملكي الأمير محمد الفيصل، افتُتح معرض المسابقة السنوية الرابعة للتصوير الفوتوغرافي تحت شعار “الألوان في حياتنا”، في مكتبة جامعة عفت والمتحف الثقافي بجدة يوم الأحد 18 ديسمبر 2017 الموافق 30 ربيع الأول 1439هـ، من الساعة الثانية عشرة ظهرا إلى الساعة الثانية ظهراً.

افتتحت صاحبة السمو الملكي الأميرة لولوة الفيصل المعرض والذي تم عرض أعمال 43 طالبة من أقسام مختلفة بالجامعة بصور متنوعة، حيث يهدف المعرض إلى دعم الأعمال في مجال الفنون ووضع بصمة الفنانات السعوديات للمساهمة في نشر الوعي الفني في أحد أكثر مدن العالم أهمية مدينة جدة وفي أولى الجامعات الأهلية النسائية بالمملكة العربية السعوديةجامعة عفت، كما يهدف المعرض إلى تشجيع احترافية أكبر في إنتاج الصور الفوتوغرافية والمطبوعات .

وقالت د. ميرفت الشافعي، عميدة كلية عفت للعمارة والتصميم، في كلمتها أن هذا المعرض يهدف إلى عرض أفكار الطالبات بالتصوير الفوتوغرافي والذي يعبر أحياناً أكثر من الكلمات، وأضافت قائلة إن المعرض يهدف أيضاً إلى تشجيع الطالبات إلى الثقة بأنفسهن وإطلاق العنان لأفكارهم الإبداعية والتي من شأنها أن تنتج الكثير من الأعمال الجميلة.

وقد سلّمت صاحبات السمو الملكي الأميرة لولوة الفيصل والأميرة ريم بنت محمد الفيصل الدروع والشهادات للفائزات، وهم:

الفائز الأول : حصة الدبيعى من الريادة فى الاعمال في كلية الأعمال.

الفائز الثاني : نوف القويدى من قسم اللغة الانجليزية والترجمة فى العلوم والدراسات الانسانية.

الفائز الثالث : عروب باعجاجة من قسم العمارة فى كلية العمارة والتصميم.

الفائز الثالث مكرر : لجين الحبشي من قسم العمارة فى كلية العمارة والتصميم.

الفائز الثالث مكرر : ريفان عبيد من قسم العمارة فى كلية العمارة والتصميم.

ومن الخريجات :

الفائز : سارة المرحبي من قسم نظم المعلومات فى كلية الهندسة.

بحضور الأمير خالد الفيصل

بالصور .. إعلان أسماء الفائزين بجائزة الملك فيصل العالمية


أعلنت الأمانة العامة لجائزة الملك فيصل العالمية مساء اليوم أسماء الفائزين بجائزة الملك فيصل العالمية ، بحضور صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبد ..

أعلنت الأمانة العامة لجائزة الملك فيصل العالمية مساء اليوم أسماء الفائزين بجائزة الملك فيصل العالمية ، بحضور صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبد العزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة الرئيس التنفيذي لمؤسسة الملك فيصل الخيرية، رئيس هيئة جائزة الملك فيصل العالمية وأعضاء لجان الاختيار وجمع من العلماء والمثقفين والإعلاميين وذلك في قاعة الأمير سلطان بالرياض .

وأوضحت الأمانة العامة لجائزة الملك فيصل العالمية في بيانها حول نتائج أعمال لجان الاختيار, أن لجان الاختيار لجائزة الملك فيصل بفروعها الخمسـة : خدمة الإسلام، والدراسات الإسلامية، واللغة العربية والأدب، والطب، والعلوم؛ وذلك في سلسلة من الجلسات توصلت فيها إلى عدد من القرارات منها أن لجنة الاختيار لجائزة الملك فيصل لخدمة الإسلام قررت ، منح الجائزة لهذا العام 1439هـ (2018م) للأستاذ الدكتور أروانديجاسوير (الإندونيسي الجنسية)، أستاذ الكيمياء الغذائية والحيوية في الجامعة الإسلامية العالمية بماليزيا.

وقد منح الجائزة لمبررات منها إسهامه في تأسيس “علم الحلال” في مجال الأغذية من خلال مشاريعه وأبحاثه العلمية، تطويره طرائق علمية حديثة لتحليل مدخلات صناعة “البدائل الغذائية الحلال”، وأخرى عملية لاستخراج الجيلاتين من مصادر غير محرمة مثل الأسماك والإبل، وابتكاره مع مجموعة من الباحثين أساليب اكتشاف سريعة للمكونات غير الحلال في الأغذية، ومستحضرات التجميل، والمنتجات الأخرى التي يستهلكها المسلمون، ومنها جهاز “الأنف الإلكتروني المحمول”(Portable Electronic Nose) للكشف خلال ثوان عن وجود دهن الخنزير أو الكحول في الأغذية والمشروبات، دوره الفاعل في إدارة المعهد العالمي لأبحاث الحلال والتدريب في الجامعة الإسلامية العالمية بماليزيا، وجعله مركزاً بحثياً علمياً في مجال الأغذية من منظور شرعي.

وفي جائزة الملك فيصل للدراسات الإسلامية: قررت لجنة الاختيار منح الجائزة لهذا العام 1439هـ (2018م) وموضوعها (الأعمال التي أنجزت في تحقيق كتب التاريخ الإسلامي والتراجم) للأستاذ الدكتور بشار عوَّاد، الأردني الجنسية،أستاذ الحديث في جامعة العلوم الإسلامية العالمية, وقد منح الجائزة على مجمل أعماله في تحقيق كتب التاريخ الإسلامي والتراجم، لمبررات منها: تَميُّز تحقيقه بالشمول زماناً ومكاناً، وامتداده إلى رجال الحديث والتاريخ ومشاهير علماء الإسلام، إرساؤه، من خلال أعماله،قواعد وأصولاً للتحقيق جعلت منه علماً يقوم على الدقة والأمانة والتقصي, وقد ساعده على ذلك تمكنه من علوم القرآن والحديث واللغة، وتجلى ذلك في إسهاماته التدريسية والإشراقية في الهيئات العلمية.

فيما قَرَّرت لجنة الاختيار لجائزة الملك فيصل للغة العربية والأدب منح الجائزة لهذا العام 1439هـ (2018م) وموضوعها ( الدراسات التي تناولت السيرة الذاتية في الأدب العربي )، للأستاذ الدكتور شكري المبخوت، التونسي الجنسية، الأستاذ في جامعة منوبة، وذلك لمبررات منها: الأصالة في معالجة موضوعات السيرة الذاتية العربية وتحليلها، قدرته على تمثل المنجز النظري، واستنطاق القيم الفنية والفكرية، تعدد المداخل النقدية وتوظيفها في دراساته، رصانة اللغة النقدية وجمالياتها في تحليل السيرة الذاتية.

وفي جائزة الملك فيصل للطب: قَرَّرت لجنة الاختيار للجائزة لهذا العام، 1439/2018 وموضوعها ( العلاج المناعي للسرطان) للأستاذ الدكتور جيمس أليسون (Professor James Allison)،الأمريكي الجنسية، الرئيس والمدير التنفيذي لقسم المناعة في مركز أم دي اندرسون للسرطان بجامعة تكساس، وذلك لإسهاماته في تطوير العلاج المناعي للسرطان، حيث اكتشف أن تحفيز المستقبلات (CTLA-4) يعمل على تثبيط الخلية المناعية (T-cell), وكان رائداً في تطوير مثبطات تلك المستقبلات واستخدامها في علاج أنواع متعددة من السرطان.

بينما قررت لجنة الاختيار لجائزة الملك فيصل للعلوم منح الجائزة لهذا العام، وموضوعها (الرياضيات) للأستاذ الدكتور السير جون بول(Professor Sir John Ball)، البريطاني الجنسية، أستاذ سيدلين للفلسفة الطبيعية في جامعة أوكسفورد، وذلك لمبررات منها: إسهاماته الأساسية والفعالة في مجال المعادلات التفاضلية الجزئية غير الخطية، وحساب التغاير والأنظمة الديناميكية، حيث طور طرائق مبتكرة في هذه المجالات تستخدم كثيراً في رياضيات اليوم، تطبيقه في عمله مفاهيم رياضية عميقة على مشاكل في الحياة العامة، واستحداثه تطبيقات في علم المواد وإيجاده أساساً قوياً للسائل الكريستالي وانتقال الطور والمرونة غير الخطية، خدمته المجتمع العلمي بصورة أوسع من خلال ريادته الفاعلة في قيادة مبادرات رياضية حول العالم.

وشكرت الأمانة العامة لجائزة الملك فيصل, عضوات وأعضاء لجان الاختيار والخبراء والمحكمين على ما قاموا بـه من جهود كبيرة، كما تشكر الأمانة كل من تعاون معها من المنظمات الإسلامية والجامعات والمؤسسات العلمية بالترشيح, مقدمة تهنئتها للفائزين بالجائزة .

تشارك فيه أكثر من 60 طائرة

أمير الرياض يرعى الملتقى الرابع للطيران غدًا بمشاركة “صقور السعودية” و”فرسان الإمارات”


برعاية صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، وصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز مؤسس ورئيس مجلس ..

برعاية صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، وصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز مؤسس ورئيس مجلس إدارة نادي الطيـران السعودي، وحضور معالي وزير النقل رئيس مجلس إدارة هيئة الطيران المدني الدكتور نبيل العامودي، ومعالي رئيس هيئة الطيران المدني الأستاذ عبدالحكيم بن محمد التميمي، ينظم نادي الطيران السعودي بالتعاون مع هيئة الطيران المدني “الشريك الاستراتيجي”، والهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني يوم غد (الملتقى الرابع للطيران العام) بمقر النادي في مطار الثمامة بالرياض لمدة ثلاثة أيام.

ويهدف الملتقى إلى نشر ثقافة الطيران العام وعلومه بين الطيارين ومختلف فئات المجتمع في المملكة وتبادل الخبرات، وإتاحة الفرصة للجمهور للاطلاع على الخدمات المقدمة من النادي في مجال الطيران بصفة عامة، والطيران العام بصفة خاصة وممارسته، بالإضافة للاستفادة من الخدمات المقدمة من مدارس الطيران المرخصة من قبل النادي والهيئة العامة للطيران المدني.

ويتيح الملتقى للجمهور فرصة التعرف على العديد من أنواع الطائرات المختلفة، التي سيجتاز عددها هذا العام أكثر من 60 طائرة من مختلف الفئات والأحجام، إضافة للتعريف بالخدمات الجديدة التي تقدمها شركات الطيران في الملتقى الذي يحظى بمشاركة فريق “صقور السعودية” وفريق “فرسان الإمارات” وعدد من طائرات القطاع الحكومي وطائرات من مختلف أنحاء المملكة.

ويشارك في الملتقى أعضاء نادي الطيران السعودي ومدارس الطيران الرياضي، ومجموعة من فرق الطيران الخليجية المشاركة، ويفتتح الملتقى أبوابه للزوار أيام الخميس والجمعة والسبت من الساعة الثانية ظهرا وحتى الخامسة مساء.

ويعد الملتقى الرابع للطيران العام الأكبر من نوعه، وهو الملتقى الرئيس لهواة الرياضات الجوية والمهتمين بها على مستوى المملكة، ويمثل مبادرة من نادي الطيران السعودي للاحتفاء بالرياضات الجوية، والإسهام في نشر ثقافة الطيران وعلومه، ويشمل الملتقى عروضاً جوية لمختلف أنواع الطائرات، ومعرضاً مصاحباً للرعاة، وعروض القفز المظلي، والطيران الشراعي، وطائرات التحكم عن بُعد، إضافة إلى الاستعراض الجوي، والمعرض الأرضي للطائرات، والطيران الشراعي، والقفز المظلي، واستعراض Sky Diving، وفعاليات التصوير، والفعاليات المصاحبة.

ويعد نادي الطيران السعودي أحد أبرز وأكبر أندية الطيران في منطقة الشرق الأوسط والعالم، وأكثرها تنوعا من حيث نوعية وحجم الطائرات، والفعاليات الرياضية والتدريبية المقامة فيها, ويتم النادي الذي يقع في منطقة الثمامة بالرياض، عامه السابع عشر بمنظومة من الرياضات المتنوعة المتعلقة بالطيران، وهي طيران التحكم بالبعد، والقفز المظلي، والطيران الشراعي.

تقام فى جامع الإمام تركي بن عبدالله

“الشؤون الإسلامية” تنظم غداً ندوة “عناية الإسلام بالمرافق العامة والبيئة” بالرياض


تنظم وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد ممثلة بمركز الدعوة والإرشاد بفرع الوزارة بمنطقة الرياض غداً , ندوة علمية بعنوان : ( عناية الإسلام بالمرافق العامة ..

تنظم وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد ممثلة بمركز الدعوة والإرشاد بفرع الوزارة بمنطقة الرياض غداً , ندوة علمية بعنوان : ( عناية الإسلام بالمرافق العامة والبيئة والحرص على صيانتها من التلف والتلوث) يلقيها الدكتور إبراهيم بن ناصر الحمود ، والدكتور متعب بن عبدالعزيز السديري , في جامع الإمام تركي بن عبدالله ــ رحمه الله ــ (الجامع الكبير) وسط مدينة الرياض.

ومن المنتظر أن يقوم سماحة مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء الشيخ عبد العزيز بن عبدالله آل الشيخ – بالتعليق على ما جاء في الندوة ، ويجيب على أسئلة واستفسارات الحاضرين , وسيقوم المكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بالعزيزية في مدينة الرياض ــ بإذن الله تعالى ــ بنقل حي ومباشر للمحاضرة ــ التي تقام بعد صلاة المغرب على شبكة المعلومات الدولية عبر موقع (periscope.tv/dawazizia).

ينطلق فى 29 يناير الجاري

هيئة السياحة تستعد لافتتاح معرض “روائع آثار المملكة” في طوكيو


تواصل الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني استعداداتها لإطلاق معرض “طرق التجارة في الجزيرة العربية – روائع آثار المملكة العربية السعودية عبر العصور” الذي سيفتتح الاثنين ..

تواصل الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني استعداداتها لإطلاق معرض “طرق التجارة في الجزيرة العربية – روائع آثار المملكة العربية السعودية عبر العصور” الذي سيفتتح الاثنين 12 جمادى الأولى 1439هـ الموافق 29 يناير 2018م في المتحف الوطني بالعاصمة اليابانية طوكيو.

ويتابع صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني الاستعدادات لهذا الحدث المهم الذي يعد أحد أهم الأنشطة التي تنظمها المملكة في اليابان، وذلك بالتعاون مع سفارة المملكة في طوكيو، ووزارة الخارجية، ووزارة الثقافة والإعلام، وشركة أرامكو السعودية (راعي المعرض).

وتقدم المملكة في هذا المعرض الدولي الهام (466) قطعة أثرية نادرة تعرّف بالبعد الحضاري للمملكة وارثها الثقافي والتاريخي، وما شهدته أرضها من تداول حضاري عبر الحقب التاريخية المختلفة.

وتغطى قطع المعرض الفترة التي تمتد من العصر الحجري القديم (مليون سنة قبل الميلاد) منذ عصور ما قبل التاريخ إلى العصور القديمة السابقة للإسلام، ثم حضارات الممالك العربية المبكّرة والوسيطة والمتأخرة، مروراً بالفترة الإسلامية والفترة الإسلامية الوسيطة، حتى نشأة الدولة السعودية بأطوارها الثلاثة إلى عهد الملك عبد العزيز (رحمه الله) مؤسس الدولة السعودية الحديثة.

ويمثل المتحف الوطني في طوكيو المحطة الـ 14 للمعرض، بعد استضافته في أربع دول أوربية (فرنسا، أسبانيا، ألمانيا، روسيا)، وخمس مدن بالولايات المتحدة الأمريكية، ومن ثم انتقاله إلى القارة الآسيوية وعرضه في كل من الصين وكوريا الجنوبية، إضافة إلى محطتيه المحليتين في الظهران والرياض.

وكان المعرض قد اختتم في آخر محطاته في المتحف الوطني بالرياض الخميس 3 ربيع الآخر 1439هـ الموافق 21 ديسمبر 2017م ,الذي أقيم فيه بالتزامن مع ملتقى آثار المملكة الأول وامتد لخمسين يوما استقبل خلالها أكثر من 300 ألف زائر.

وتعد طوكيو المحطة الثالثة آسيويا بعد العاصمة الصينية بكين، العاصمة الكورية سيئول، وذلك بعد أن تفضل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ بإطلاق المرحلة الآسيوية للمعرض أثناء افتتاحه ـ أيده الله ـ لمحطة المعرض في مركز الملك عبد العزيز الثقافي العالمي بالظهران التابع لشركة أرامكو يوم الخميس 2 ربيع الأول 1438هـ الموافق1 ديسمبر 2016م، وذلك بعد النجاح اللافت الذي حققه في محطاته الدولية التي بدأها بمتحف اللوفر في باريس بتاريخ ( 1 شعبان 1431هـ الموافق 13 يوليو 2010م)، ثم مؤسسة لاكاشيا في برشلونة، فمتحف الارميتاج في روسيا، ثم متحف البيرغامون في ألمانيا، وانتقاله إلى الولايات المتحدة الأمريكية وعرضه في متحف ساكلر بواشنطن، ثم في متحف “كارنيجي” ببيتسبرغ، ثم في متحف “الفنون الجميلة” بمدينة هيوستن، فمتحف “نيلسون-أتكينز للفنون” بمدينة كانساس، ثم متحف “الفن الآسيوي” بمدينة سان ‏فرانسيسكو.

ويشكل هذا المعرض نشاطا رئيسا في مسار التوعية بالتراث الحضاري للمملكة ضمن مسارات برنامج (خادم الحرمين الشريفين للعناية بالتراث الحضاري للمملكة) الذي أقر في شهر مايو 2014م في عهد الملك عبدالله بن عبدالعزيز رحمه الله، ثم تم تأكيد ذلك بشكل خاص من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان يحفظه الله في سبتمبر 2015م باعتباره مشروعاً تاريخياً وطنياً مهماً يعكس التطور في برامج مشاريع التراث في المملكة.

ويهدف المعرض إلى اطلاع العالم على حضارة وتاريخ الجزيرة العربية والمملكة العربية السعودية من خلال كنوزها التراثية التي تجسد بعدها الحضاري، إلى جانب تعزيز التواصل الثقافي بين شعوب العالم، والتأكيد على أن المملكة ليست طارئة على التاريخ ولكنها مهد لحضارات إنسانية عظيمة توجت بحضارة الإسلام العظيمة.

ويرعى المعرض في جميع محطاته الآسيوية شركة أرامكو السعودية امتدادا لدعمها لمعارض ومشاريع الهيئة في مجال التراث الحضاري.

أقامتها فى الرياض وجدة

شركة العظم والسديري تعقد ندوات متخصصة حول ضريبه القيمة المضافة للشركات ورواد الأعمال


نظمت شركة العظم والسديري محاسبون ومراجعون قانونيون -عضو كروهوروث الدولية- ندوات متخصصة في موضوع الضريبة على القيمة المضافة والتي تم تطبيقها بالمملكة منذ الأول من ..

نظمت شركة العظم والسديري محاسبون ومراجعون قانونيون -عضو كروهوروث الدولية- ندوات متخصصة في موضوع الضريبة على القيمة المضافة والتي تم تطبيقها بالمملكة منذ الأول من يناير 2018م.

وتم تسليط الضوء في هذه الندوات على مفهوم الضريبة على القيمة المضافة ولوائحها وأحكامها والعقوبات والغرامات المترتبة في عدم الالتزام بها وذلك وفقاً للقوانين المعدة من قبل الهيئة العامة للزكاة والدخل، بحضور نخبة من رجال وسيدات الأعمال والمهتمين من المهنيين والاستشاريين وأصحاب الشركة الذين هم بحاجة إلى معرفة المزيد عن هذه الضريبة.

وأكدت الندوات أن الضريبة على القيمة المضافة لها مردود اقتصادي كبير من حيث الرقابة على الأسعار ومساعدة قطاع الأعمال في حوكمة أعمالهم وضبط سجلات منشآتهم وبالتالي يساعد ذلك في ازدياد المعرفة والوعي والفهم لدى قطاع الأعمال الذي يعد شريكا استراتيجيا مهما في نجاح عملية تحصيل الضريبة على القيمة المضافة.

وقد علق المستشار المالي، سعد العظم من جانبه قائلاً “لأن مكاتب المحاسبة القانونية تعد من العناصر المهمة التي تساعد المنشآت على ضبط أعمالها ولايمان شركتنا بدور تلك المكاتب كانت المبادرة لقيام هذه الندوات وذلك لمساعدة قطاع الأعمال في فهم القوانين والأنظمة الخاصة بالضريبة على القيمة المضافة لدورهم الفعال في تحريك عجلة التنمية وتحقيق تطلعات رؤية 2030طز

يذكر أن هذه الندوات ا قد شهدت نجاحاً وحضوراً متميزاً من قطاع الأعمال، وقد أقيمت الندوات في الرياض، وبالمنطقة الغربية بمدينة جدة بحضور يفوق 700 شخص، وستقام ندوة أخرى بالمنطقة الشرقية بمدينة الخبر قبل نهاية هذا العام.

'